اخبار الجامعة

رئيس جامعة أسيوط يبحث سبل التعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان لدعم المرأة فى صعيد مصر
2017-04-03

أكد الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط على حرص الجامعة منذ إنشائها على القيام بدورها المجتمعى والتنويرى فى صعيد مصر وعدم إقتصار رسالتها على الجانب العلمى والبحثى فقط ، مشيراً إلى أن ما مر به صعيد مصر خلال عقود ماضية من نقص فى بعض مجالات الرعاية والتى أدت إلى إنتشار لبعض المفاهيم والعادات الإجتماعية الخاطئة والتى ألقت بظلالها عليه حتى الآن وهو ما يحتاج إلى تكاتف الجهود لمواجهتها والقضاء عليها.
جاء ذلك خلال لقاء رئيس جامعة أسيوط بوفد صندوق الأمم المتحدة للسكان والذى يضم الكسندر بوديروزا ممثلاً عن الصندوق ، وجيرمين حداد مدير برامج الصندوق ، وهشام محمود حمدى مسئول الإتصال بالأمم المتحدة وبحضور الدكتور عصام زناتى نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ، والدكتور شحاتة غريب مستشار رئيس الجامعة لشئون الجامعات العربية والمشرف على الأنشطة الطلابية والدكتورة أميمة الجبالى أستاذ الصحة العامة بكلية الطب ، والدكتور إيمان عبد العال الأستاذ بكلية الخدمة الاجتماعية ، وكريستين فكرى المنسق الإدارى لوحدة مكافحة التحرش بجامعة أسيوط.
وقد أشاد الدكتور جعيص خلال اللقاء على ما نجحت المرأة المصرية بصفة عامة فى تحقيقه مؤخراً وما أنجزته المرأة فى صعيد مصر على وجه الخصوص من تواجد قوى وفعال فى العديد من المجالات ، مؤكداً على إستعداد الجامعة لتقديم كافة سبل الدعم والمساندة اللازمة لتمكين المرأة فى التصدى لبعض ما تواجهه من مشاكل إجتماعية أو صحية بمختلف أشكالها والتى يأتى على رأسها قضية الختان والتحرش الجنسى.
وقد أشار الكسندر بوديروزا إلى ما تقدمه جامعة أسيوط من جهود متميزة فى ذلك المجال والتى انعكست بوضوح فى إنشائها أول وحدة لمكافحة التحرش فى جامعات صعيد مصر ، وهو ما ينبأ بإمكانية التعاون فى مزيد من المجالات التى تهدف إلى رفع الوعى وتنوير المجتمع بما قد يواجهه من مشاكل أسرية وإجتماعية وخاصة عن طريق الأنشطة الطلابية وتوفير فرص التدريب وبالتعاون مع مستشفيات جامعة أسيوط فى تقديم إستشارات صحية وأسرية والاستفادة من الخبرة المجتمعية للجامعة فى عدد من القضايا الهامة.