اخبار الجامعة

محافظى أسيوط وسوهاج فى افتتاح المؤتمر السنوى الخامس عشر لقسم الأمراض العصبية والنفسية بجامعة أسيوط
2017-04-08

انطلقت بجامعة أسيوط وقائع المؤتمر السنوي الخامس عشر لقسم الأمراض العصبية والنفسية والذى تنظمه كلية الطب بالتعاون مع الجمعية المصرية للأمراض العصبية والنفسية وجراحة المخ والأعصاب وذلك بعنوان " الاتجاهات الحديثة فى علاج الأمراض العصبية و النفسية "، وذلك بحضور المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط والدكتور أيمن عبد المنعم محافظ سوهاج والدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة والدكتور طارق الجمال نائبه لشئون الدراسات العليا والبحوث والدكتورة أيمان خضر رئيس قسم العصبية والنفسية ورئيس المؤتمر والدكتورة يسرية الطويل أستاذ العصبية بجامعة الزقازيق ورئيس جمعية الأمراض العصبية والنفسية وجراحات المخ والأعصاب وبمشاركة كوكبة متميزة من الأساتذة والمتخصصين من مختلف الجامعات المصرية .
ومن جانبه أكد المهندس ياسر الدسوقى على التعاون القائم والتنسيق المستمر بين جامعة أسيوط والمحافظة للمساهمة فى تقديم كثير من الخدمات مما أنعكس بدوره على مسيرة التقدم والتنمية فى المحافظة ، مضيفاً أن الدولة قد وضعت إستراتيجية متكاملة لتوفير الرعاية صحية كريمة للمواطن تمكنه من العمل والعطاء والتي ظهرت بوضوح فى جهود الدولة لمكافحة فيروس سى والاهتمام بصحة المرأة والطفل ،مشيداَ بأهمية المؤتمر والذى يناقش تخصص دقيق من التخصصات الطبية والتى تفخر محافظة أسيوط بوجود مستشفى علمى طبى متخصص فى ذلك المجال وهى المستشفى الأمراض العصبية والنفسية والمجهزة بأحدث الإمكانيات والتجهيزات الطبية .
وفى كلمته خلال المؤتمر أشاد الدكتور أيمن عبد المنعم محافظ سوهاج بالتعاون القائم بين محافظتي أسيوط وسوهاج في شتى المجالات والتوائمة بين الجانبين والعمل في إطار الفريق الجماعي الذي يهدف لصالح الوطن والمواطنين ،مشيراً إلى أن تلك المؤتمرات والمحافل العلمية تتيح الفرصة لإعلاء قيمة العلم والعلماء وتقديمهم كمثل وقدوة يحتذي به في المجتمع للأجيال القادمة .
ومن جانبه تناول الدكتور جعيص رئيس الجامعة ما تبذله كلية الطب جهود متميزة وفائقة لتقديم خدمة طبية متميزة فى مختلف التخصصات عبر صروح طبية زاخرة بأحدث الإمكانيات والأجهزة الطبية المتقدمة وكوادر بشرية متفردة وهو ما أدى إلى ان يتوافد على مستشفيات جامعة أسيوط أكثر من 2 مليون مريض سنوياً من مختلف المحافظات .
وقد أرجع الدكتور طارق الجمال فى كلمته قرار الجامعة بإنشاء للمستشفى المتخصص للأمراض العصبية والنفسية والذى يخدم سلامة الإنسان وذلك إيماناً منها بأهمية ذلك التخصص فى ظل ازدياد تعداد المصابين بالأمراض العصبية أو الاختلال فى وظائف المخ والأورام ، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة المصابين بالاكتئاب والاضطرابات النفسية بمختلف أشكالها وأسبابها.
وأوضحت الدكتورة إيمان محمد خضر رئيس قسم العصبية والنفسية ومقرر المؤتمر أن المؤتمر يتناول الجديد فى تشخيص وعلاج الأمراض العصبية والنفسية كما أنه يهدف إلى مناقشة التداخلات العلاجية فى الأمراض العصبية والنفسية ، و التصلب المتناثر وخاصة لدى الأطفال ، وبحث أحدث طرق التشخيص وعلاج جلطات المخ والاضطرابات المعرفية ، وذلك عن طريق بناء استراتيجيات ووضع آليات تشخيصية وعلاجية لأحدث ما توصل إليه البحث العلمى ، بالإضافة إلى عرض أهم الإساليب السريعة لتشخيص السكتة الدماغية وكيفية علاجها فى خلال الثلاث ساعات الأولى من حدوثها ، وكذلك كيفية استئصال الجلطة باستخدام القسطرة المخية ، وأيضا طرق علاج الوحمات الدموية والعيوب الخلقية فى الأوعية الدموية المخية سواء باستخدام القسطرة العلاجية أو التدخل الجراحى .
كما اشارت إلى دكتورة إيمان خضر أن اهمية المؤتمر تأتى من زيادة انتسار الأمراض النفسية والعصبية كالصرع والفصام والوسواس القهرى والاكتئاب وتأثير كل منهم على حدة على المستوى الإدراكى للمريض.
ومن الجدير بالذكر أن فاعليات المؤتمر تمتد على مدار ثلاثة أيام تتضمن 44 محاضرة علمية و5 ورش عمل متخصصة يتناول فيها المحاضرون عرض ، فوائد استخدامات الأشعة التليفزيونية فى أمراض المخ ، تنظيم ايقاع المخ ، المسببات البيولوجيا لمرض الفصام والاكتئاب والأعراض المصاحبة لهما ، وعرض الجديد فى علاج الوسواس القهرى ، كما تم عمل نزهة ترفيهية للوفود المشاركة فى المؤتمر .