اخبار الجامعة

رسالة ماجستير بمعهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط تحذر المدخنون أكثر عرضة لسرطان المثانة البولية
2018-03-08
شهد جامعة أسيوط مناقشة رسالة ماجستير فى الكيمياء الحيوية الطبية للطبيبة سامية فاروق حميد المعيدة بقسم بيولوجيا الأورام بمعهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط ، والتى جاءت بعنوان " دور التحولات الهيستونية فى سرطان المثانة البولية " ، وذلك تحت رعاية الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة ، والدكتور طارق الجمال نائبه لشئون الدراسات العليا والبحوث ، والدكتور سامى عبدالرحمن عميد المعهد ، تحت إشراف الدكتورة رجاء حمدى محمد سلامة استاذ الكيمياء الحيوية الطبية والبيولوجيا الجزيئية بكلية الطب ، الدكتورة مروة عبدالنعيم جابر مدرس الكيمياء الحيوية الطبية بكلية الطب ، الدكتور خالد محمد رزق مدرس جراحة الأورام بمعهد جنوب مصر للأورام .
ومن جانبها أوضحت الباحثة ان الرسالة استهدفت دراسة دور التحولات الهيستونية فى سرطان المثانة البولية إلى جانب توضيح أثر التدخين كعامل مساعد لحدوث سرطان المثانة البولية ، بالإضافة إلى القاء الضوء على تأثير العدوى بالبلهاريسيا البولية كأحد أهم العوامل التى تساهم فى الاصابة بسرطان المثانة فى مصر ، مشيرة ان تلك الدراسة تأتى انطلاقاً من كون سرطان المثانة البولية واحداً من أكثر أنواع الأورام الخبيثة شيوعاً فى العالم وأكثر انواع السرطانات فى التكلفة وذلك بسبب ارتفاع معدل عودة الورم والحاجة المتكررة لمتابعة المرضى ، مضيفة أن سرطان المثانة البولية مسئول عن حوالى 7% من جميع الأورام الخبيثة من المصريين.
كما أشارت سامية فاروق أن الدراسة اجريت على 45 مريض من المرضى المصابين بسرطان المثانة البولية من المدخنين وغير المدخنين والذين تم اختيارهم من المترددين على قسم جراحة الاورام بمعهد جنوب مصر للأورام فى الفترة من نوفمبر 2016 وحتى اكتوبر 2017 كم تم تضمين 45 من المتطوعين الاصحاء المدخنين وغير المدخنين فى نفس المرحلة العمرية ، ثم تم اخذ التاريخ الطبى لكل مريض وفحصهم اكلينيكياً بالاضافة إلى عمل أشعة مقطعية واشعة بالرنين المغناطيسى لكل المرضى واجراء تنظير للمثانة وأخذ عينات من الورم وفحصه باثولوجياً وكذلك تم اخذ عينة دم من جميع المشاركين فى الدراسة وتم فصل الهيستون وقياس مستوى المثلية الثنائية لليسين 27 من هيستون 3 بطريقة الإليزا .
وقد أظهرت نتائج الدراسة ان هناك نقص فى مستوى مثيلة الهيستونات بين مرضى سرطان المثانة بالمقارنة بالأصحاء ولوحظ وجود ارتباط بين مستويات هذه المثيلة مع التدخين ، وتفتح هذه النتائج الطريق لامكانية استخدام تقييم مستويات المثيلة الثنائية لليسين 27 من هيستون 3 كواحدة من الاختبارات البيولوجية المفيدة للكشف عن سرطان المثانة البولية ومتابعة المرضى والتى يمكن أن تحد وتقلل من اضرار استخدام الطرق الأخرى المؤذية للمرضى .
كما أوصت الدراسة باجراء المزيد من الدراسات لمحاولة اكتشاف دور المثلية الثنائية لليسين 27 من هيستون 3 فى حدوث سرطان المثانة البولية وعلاقته بتطور المرض خاصة فى ظل زيادة اعداد المرضى ، وكذلك اجراء دراسات اضافية لإظهار دور التدخين فى حدوث التحولات الهيستونية فى سرطان المثانة البولية .
ومن الجدير بالذكر انه فى نهاية المناقشة قررت اللجنة منح الطبيبة درجة الماجستير فى الكيمياء الحيوية الطبية ، والتى تضمنت الدكتورة سعاد محمد عبدالغنى استاذ الكيمياء الحيوية بكلية الطب بجامعة أسيوط ، والدكتورة رجاء حمدى محمد سلامة استاذ الكيمياء الحيوية الطبية والبيولوجيا الجزيئية بكلية الطب بجامعة أسيوط ، والدكتور محمد أنور عبدالعزيز استاذ الكيمياء الحيوية الطبية بكلية الصيدلة بجامعة الأزهر بأسيوط .

http://www.aun.edu.eg/img/21474895455_1.jpg

http://www.aun.edu.eg/img/21474895455_2.jpg

http://www.aun.edu.eg/img/21474895455_3.jpg