اخبار الجامعة

رئيس جامعة أسيوط يؤكد خلال مشاركته في مجلس كلية الهندسة أن الكورونا أسرعت فى تحقيق التحول الإلكتروني داخل كليات الجامعة
2020-07-16

أكد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط أن فيروس كورونا المستجد وتكاتف الجهود من أجل الحد من انتشار العدوى بين الأفراد كانت سبباً رئيساً فى الإسراع فى تحقيق التحول الالكتروني داخل كليات الجامعة ، وهو ما كان بدأ تنفيذه بالفعل مع بداية العام الجامعى الحالي 2019 / 2020 وذلك من خلال استبدال الكتب الورقية باسطوانات إلكترونية تضم المقررات الدراسية والتي كان من المقرر أن يعقبها تقديم المقررات إلكترونياً بشكل تفاعلى على موقع الجامعة .
جاء ذلك خلال مشاركة رئيس الجامعة في اجتماع مجلس كلية الهندسة وذلك برئاسة الدكتور نوبى محمد حسن عميد الكلية ووكلائها لمختلف القطاعات والسادة أعضاء المجلس من أساتذة الكلية ورؤساء أقسامها .
وكشف الدكتور طارق الجمال أن الفصل الدراسي الثاني للعام الحالى شهد لأول مرة تقديم كافة المحاضرات الدراسية إلكترونياً عبر موقع الجامعة ، كما شهد لأول مرة أيضاً إجراء امتحانات نهاية العام لأكثر من 60 ألف طالب بسنوات النقل المختلفة إلكترونياً سواء بالامتحانات أون لاين أو برفع الأبحاث على المنصات الإلكترونية وهو ما تضمن انتهاء 98 % من الطلاب من رفع أبحاثهم عن طريق بريدهم الأكاديمي الخاص به بما يعكس استجابة الطلاب واستعدادهم لاستخدام التطبيقات التكنولوجية المتطورة في تحصيل الخدمة التعليمية .
وأكد رئيس جامعة أسيوط على إيمانه بدور العلوم الهندسية ورسائل التكنولوجيا المتطورة في بناء تقدم الدول بوصفها قاطرة الحضارة الحديثة ، والتي بها تقوم العلوم الإنسانية فى توثيق تلك الحضارات والتعبير عنها ، وهو ما يُعد سبباً فى حرصه على إتاحة الفرصة الكاملة للكلية للانفتاح العالمي والتعاون المشترك مع أكبر المؤسسات العلمية المتقدمة فى المجال الهندسي على مستوى العالم والتي كانت لها النصيب الأكبر من كافة الاتفاقيات الدولية التى أبرمها خلال زيارته الخارجية في العامين الماضيين .
مشيداً بجهد عميد كلية الهندسة ودوره فى تحديث الخدمة التعليمية المقدمة بها ، داعياً مجلس الكلية إلى الاتجاه إلى طرح مزيد من البرامج الخاصة والمميزة من أجل تلبية احتياجات السوق وما يشهده من تطور دائم فى فتح مجالات جديدة للعمل داخل وخارج مصر.
ومن جانبه أعرب عميد كلية الهندسة عن شكره لرئيس الجامعة لما يقدمه من دعم ورعاية للكلية مما ساهم فى تقديم الكلية والارتقاء بها ، وصرح الدكتور نوبى محمد حسن أن الجلسة شهدت الإعلان عن أسماء اللجنة المنوط بها تقييم المرشحين لعمادة الكلية وهو الإجراء الواجب اتخاذه وفق القوانين واللوائح المنظمة للعمل الجامعي قبل 6 أشهر من انتهاء فترة عميد الكلية ، مشيراً إلى أن مجلس الكلية قد أختار لعضوية اللجنة كلاً من الدكتور محمد عبد السلام عاشور الأستاذ المتفرغ بقسم المدينة ونائب رئيس الجامعة الأسبق ، وعميد كلية الهندسة السابق والدكتور إبراهيم محمد إسماعيل الأستاذ المتفرغ بقسم الهندسة الميكانيكية ، والدكتور محمد أبو القاسم الأستاذ المتفرغ بقسم التعدين والفلزات .

http://www.aun.edu.eg/img/21474911835_1.JPG


http://www.aun.edu.eg/img/21474911835_2.JPG