أنشئت كلية الزراعة جامعة أسيوط كأول كلية للزراعة في صعيد مصر عام 1959م بهدف توفير تعليم زراعي متميز ولإعداد خريجين وباحثين لهم القدرة على مواكبة التطور في مجال الإنتاج الزراعي والبحث العلمي وخدمة المجتمع وتنمية البيئة علاوة على تقديم الخبرات والاستشارات العلمية والفنية وتدريب العاملين في المجال الزراعي والبيئي لإكسابهم معارف ومهارات التقنيات الحديثة.
  • - بدأت الدراسة بالكلية في العام الجامعي 1959/1960م بقبول عدد 205 طالب وطالبة وتخرجت الدفعة الأولى عام 1963م وكان عدد الخريجين 82 طالباً وطالبة وخرجت الكلية حتى الآن ستة وأربعون دفعة حيث بلغ عدد الخريجين حتى الآن 14464 خريجاً. وكانت الدراسة قاصرة على شعبة الإنتاج الزراعي حتى العام الجامعي 1964/1965م حيث تم افتتاح شعبة الصناعات الغذائية والألبان وشعبة مقاومة الآفات وبعد ذلك توالى افتتاح باقي الشعب الدراسية بالكلية.
  • - و تمنح الكلية درجة البكالوريوس فى العلوم الزراعية فى خمسة عشر برنامج دراسى ولم تقف الكلية جامدة فى تطوير البرامج التعليمية بل طورت اللائحة الدراسية منذ إنشائها عام 1959م أربعة مرات منها اللائحة الداخلية التي اعتمدت بالقرار الوزاري رقم 1128 بتاريخ 28/8/1994
  • - وطبقا لعمليات التطوير المستمر للبرامج الدراسية واستجابة لمتطلبات سوق العمل والتغذية الراجعة من المعنيين تم تعديل اللائحة الداخلية للكلية بنظام الساعات المعتمدة، وقد تم اعتماد هذه اللائحة بالقرار الوزاري رقم 2984 بتاريخ 15/9/2009.
  • - تنص اللائحة الداخلية للكلية بنظام الساعات المعتمدة على منح درجة البكالوريوس فى العلوم الزراعية فى سبعة برامج تعليمية:
    • 1- الإنتاج النباتي 5- العلوم الاقتصادية والاجتماعية الزراعية
    • 2- الأراضي والمياه 6- التكنولوجيا الحيوية الزراعية
    • 3- علوم الأغذية 7- الانتاج الحيوانى والدواجن
    • 4- وقاية النبات
  • - ولم تكتفي الكلية بتقديم الخدمات التعليمية للطلاب بالنظم التقليدية ولكن كانت كعهدها دائماً تلاحق كل تطور فى نظم التعليم المختلفة فقد بدأت الكلية من عام 2009 فى برنامج التعليم المفتوح بالاشتراك مع جامعة عين شمس
  • - أما على صعيد الدراسات العليا فتمنح الكلية درجة دبلوم العلوم الزراعية في أربعة عشر تخصصاً وكل من درجتي الماجستير والدكتوراه في ستة عشر تخصصاَ وللكلية دوراً بارزاً فى إعداد كوادر علمية مؤهلة تساهم في دفع عجلة التنمية والتنوير فى صعيد مصر حيث بلغ عدد الدرجات العلمية الممنوحة 1144 درجة منهم من يعمل بالكلية والمراكز البحثية المختلفة أي أن إجمالي البرامج التعليمية التي تقدمها الكلية 61 برنامج دراسي
  • - وعند بدء الدراسة كان يعمل بالكلية ثلاثة من أعضاء هيئة التدريس بالإضافة إلى ستة مبعوثين إلى أوربا وأمريكا للحصول على درجة الدكتوراه. أما حالياً فقد وصل عدد أعضاء هيئة التدريس إلى 315 عضو منهم 60 من الإناث بنسبة 19% بينما وصل عدد معاوني أعضاء هيئة التدريس إلى 84 تم إيفاد 21 منهم في بعثات ومنح للدراسة في الدول المتقدمة0
  • - وأعضاء هيئة التدريس بالكلية يمثلون مدارس علمية مختلفة وفاعلين في أنشطة البحث العلمي وقد حصل العديد منهم علي جوائز الدولة التشجيعية والتقديرية وبراءات الاختراع، كما يبلغ إجمالي عدد العاملين بالجهاز الإداري للكلية بمجموعاتهم المختلفة (تخصصية/مكتبية/فنية/حرفية/معاونة) للعام 2009م عدد 341 موظف و384 عامل.
  • - وانطلاقا من الدور الريادي للكلية فقد كان لها دوراَ رئيساً في تكوين كوادر أعضاء هيئة التدريس بكليات الزراعة في جامعات المنيا وجنوب الوادي وسوهاج ومؤخراَ تم افتتاح فرع للكلية بمحافظة الوادي الجديد.
  • - وقد تقلد أبناء كلية الزراعة العديد من المناصب القيادية بهذه الجامعات وكان أيضاَ لكلية الزراعة الدور الأساسي في إنشاء معهد دراسات وبحوث تكنولوجيا صناعة السكر بجامعة أسيوط وأيضاً يتخذ المعهد العالي للتعاون والإرشاد الزراعي بأسيوط من مبانى ومنشآت الكلية مقراَ له وينتدب أعضاء هيئة تدريس الكلية للتدريس فيه.
  • - وتمتلك الكلية العديد من الإمكانيات التعليمية والبحثية حيث يوجد بالكلية مكتبتين واحدة للطلاب والأخرى للدراسات العليا مزودتين بأحدث الكتب والمراجع العلمية والتى يتم تحديثها بصفة دورية
  • - وكذلك يوجد بالكلية مراكز للمعلومات والحاسب الآلى والعديد من قاعات المحاضرات والمعامل الطلابية والبحثية
  • - كما تمتلك الكلية ثلاث انواع من المزارع:
    • 1. مزرعة بحثية تمثل أراضى وادي النيل القديمة
    • 2. مزرعة بمنطقة الغريب تمثل أراضي التداخل بين الوادي والصحراء
    • 3. مزرعة إرشادية بالوادي الأسيوطي وتمثل الأراضي الرملية حديثة الاستصلاح وتستخدم لتدريب الطلاب والخريجين
  • - بالإضافة إلى ما سبق فإن الكلية تعتبر بيت خبرة في إقليم صعيد مصر في المجال الزراعي حيث تضم العديد من المراكز العلمية والاستشارية المتخصصة والوحدات ذات الطابع الخاص في جميع التخصصات الزراعية والبيئية وهذه الوحدات تساهم في تقديم خدمات متميزة لمجتمع جامعة أسيوط والمجتمع المحيط علاوة علي دورها الهام في تنمية الموارد الذاتية للكلية وكذلك تنمية الموارد البشرية.
  • - وحديثاَ أنشأت الكلية معامل مركزية تضم (معمل زراعة الأنسجة -معمل البيولوجيا الجزيئية -معمل التحليلات الكيميائية -معمل فسيولوجيا النبات والحيوان الزراعي -معمل الميكروبيولوجيا التطبيقية)، والتي تضم أحدث الأجهزة العلمية والكوادر المؤهلة مما يساهم في تنمية المهارات البحثية للدارسين وتلبية احتياجاتهم البحثية كما تساهم أيضا في خدمة المجتمع حيث يتم إجراء التحليلات وتقديم الاستشارات الفنية وحل المشكلات الزراعية فى الإقليم
  • - وتولي الكلية اهتماما خاصاََ بإجراء البحوث العلمية بصفة عامة والبحوث التطبيقية بصفة خاصة حيث تم إنجاز العديد من البحوث العلمية ورسائل الماجستير والدكتوراه والمشروعات البحثية بالاشتراك مع جهات محلية وإقليمية ودولية مما ساهم في حل العديد من المشكلات الزراعية والبيئية وتنمية مجتمع مصر العليا.
  • - وتحرص الكلية علي عقد المؤتمرات والندوات العلمية وورش العمل المتخصصة للوقوف على كل ما هو جديد فى العلوم الزراعية والتى تسفر عن توصيات تساعد في صنع القرار، وعلي المستوي العربى تساهم الكلية في تدريب الطلاب والباحثين وتوفير فرص الحصول علي الدرجات العلمية (الماجستير -الدكتوراه) لطلاب الدول العربية الشقيقة وذلك من خلال البروتوكولات والاتفاقيات الموقعة بين الجامعة والجامعات المناظرة.
  • - كما تولي الكلية اهتماما كبيراَ بقطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة حيث تقدم الكلية الاستشارات الفنية للمزارعين وتقدم لهم الدعم الفني المبني علي أسس علمية كما تقوم الكلية بتنظيم قوافل إرشادية يقودها أعضاء هيئة التدريس لتوعية المزارعين بأحدث الأساليب العلمية والتقنية للنهوض بالإنتاج الزراعي ومقاومة الآفات وحماية البيئة.
  • - وللكلية دور مميز في حل بعض المشكلات المتعلقة بالصناعة خاصة المشكلات البيئية الناتجة عن صناعات السكر والسماد والاسمنت والمساعدة في إعادة تدوير مخلفات هذه الصناعات. ولأعضاء هيئة التدريس بالكلية دوراَ بارزاَ في التوعية بالقضايا البيئية بالتعاون مع الهيئة العامة للاستعلامات وجهاز شئون البيئة.
  • - وتساهم الكلية في تقديم الدعم الفني للمهندسين الزراعيين والخريجين وذلك عن طريق عقد الدورات التدريبية المتخصصة في المجالات الزراعية والبيئية المختلفة بالتعاون مع مديرية الزراعة بأسيوط كما شاركت الكلية في تنفيذ الحملات القومية للنهوض بالمحاصيل الرئيسية (القمح – الذرة الشامية – المحاصيل الزيتية – الحاصلات البستانية) كما قامت الكلية بالتعاون في المشاريع القومية العملاقة مثل مشروع تنمية جنوب الوادى (توشكى) من خلال عمل دراسة حصر وتصنيف أراضى المشروع
  • - كما قامت الكلية بتنفيذ العديد من المشروعات البحثية الممولة من جهات محلية وأجنبية.
  • - وتتويجاَ لجهود الكلية فقد حصلت الكلية علي جائزة البنك الإسلامي للتنمية في مجال الإسهامات العلمية والتكنولوجية البارزة في عملية التنمية عام 2002م وذلك من بين مؤسسات 34 دولة إسلامية تنافست على نيل الجائزة وذلك تقديراَ للجوانب التنظيمية والمنجزات البارزة للكلية ودورها في عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية بصعيد مصر ومقدار هذه الجائزة 100 ألف دولار وشهادة ودرع تذكاري.
  • - ولم تغفل الكلية دور التقويم المؤسسي والوصول إلي الجودة الشاملة للعملية التعليمية حيث كانت كلية الزراعة من أولى الكليات التي ساهمت بجهد وافر في دراسات التقويم الذاتي للأداء حيث أنشأت الكلية وحدة خاصة لتقويم الأداء الجامعي تتبع عميد الكلية مباشرة في العام الدراسي 1998م وقامت بعمل استبيان لاستطلاع آراء الطلاب في العملية التعليمية من أجل تحسين مستوي الأداء.
  • - وفي عام 2003م أنجزت الكلية أول دراسة ذاتية لها ومع بداية مشروعات تطوير التعليم حصلت الكلية عام 2004م علي مشروع إنشاء مركز داخلي لتوكيد الجودة والاعتماد (QAAP)
  • - وفي عام 2008م وقعت الكلية عقد مشروع التطوير المستمر والتأهيل للاعتماد (CIQAP)حيث أنها من أوائل كليات الزراعة التي حصلت علي هذا المشروع.
  • - وتحرز الكلية تقدماً ملموساً نحو التحول إلى نظم الجودة الشاملة في قدرتها المؤسسية وفاعليتها التعليمية من خلال تقارير الزيارات الميدانية والمراجعة الدورية من المراجعين النظراء مما يؤهلها للتقدم إلى الاعتماد من قبل الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد





صفحة الكلية على فيسبوك

facebook

إضغط هنا

صفحة الكلية على تويتر

twitter

إضغط هنا

صفحة الكلية على جوجل+

google+

إضغط هنا

صفحة الكلية على يوتيوب

youtube

إضغط هنا