الرئيسية > الأبحاث العلمية >إدارة الكوارث والأزمات مدخل متقدم لمواجهة الكوارث وللحد من الآثار الناجمة عنها
إدارة الكوارث والأزمات مدخل متقدم لمواجهة الكوارث وللحد من الآثار الناجمة عنها
ملخص البحث:
تناقش الورقة البحثية أهمية إدارة الكوارث والأزمات كأحد المهام الرئيسية للحماية من الأخطار الطبيعية أو للحد من الكوارث الناجمة عنها. فالكوارث عموماً هي نتيجة للطريقة التي يتصرف بها الأفراد والمجتمعات تجاه التهديدات التي تواجههم سواء كانت ناجمة عن الأخطار الطبيعية أو الأخطاء البشرية، وتتفاوت التهديدات الملازمة للأخطار وإحتمالات وقوع الكوارث المرتبطة بها إلى حد بعيد بفعل الإجراءات المتبعة. هذه الكوارث لا تقف عند الأضرار المادية فحسب، ولكنها قد تمتد لتلحق الضرر بأعداد كبيرة من البشر الأمر الذي يزيد من فداحة الكارثة. وتهدف الورقة البحثية إلى دراسة إرتباط حجم الكوارث بالإجراءات البشرية المتبعة، وتأثير عدم توافر أنظمة متقدمة لإدارة الكوارث والأزمات على عمليات مواجهة الأخطار المحتملة والسيطرة عليها. وتحاول الورقة البحثية من خلال تحليل لكارثة السيول بأحد مراكز محافظة سوهاج -ليس على سبيل الحصر- التعرف على أوجه القصور في موقف الإدراة والفرق المنوط بها مواجهة الكارثة والتعامل معها، وذلك بهدف تطوير الأداء بما يكفل توفير بيئة آمنة للتجمعات البشرية. وتحاول الورقة البحثية وضع تصوراً منهجياً لإدارة الكوارث والأزمات التي قد تتعرض لها المجتمعات البشرية، بهدف الوقاية منها والتقليل من الآثار الناجمة عنها والإرتقاء بالمناطق المتضررة في إطار مخطط تنموي، وذلك من خلال مراحل متعددة إبتداءً من مرحلة التخطيط الوقائي من الكوارث والإنذار بقرب حدوثها، ووصولاً إلى مرحلة التنمية فيما بعد الكارثة. وتخلص الورقة البحثية إلى تحديد مجموعة من نقاط رئيسية يمكن أن تسهم في رسم ملامح لبرامج وسياسات تنفيذية ترمي إلى تحقيق مبدأ مشاركة المجتمعات البشرية ومراكز المعلومات ودعم إتخاذ القرار والجهات التنفيذية في أنشطة مواجهة الكوارث والتعامل معها.

صفحة الكلية على فيسبوك

facebook

إضغط هنا

صفحة الكلية على تويتر

twitter

إضغط هنا

صفحة الكلية على جوجل+

google+

إضغط هنا

صفحة الكلية على يوتيوب

youtube

إضغط هنا