الرئيسية > القطاعات > شئون الدراسات العليا و البحث العلمى >
الخطة البحثية

الخطة البحثية الاستراتيجية لكلية الخدمة الاجتماعية
جامعة أسيوط
2007-2012م


مقـدمـة
تعتمد الخطة البحثية الاستراتيجية لكلية الخدمة الاجتماعية جامعة اسيوط على ما جاء فى رسالة الكلية وكذلك الارتباط باهداف الكلية والتى تشتمل على القيام باجراء البحوث العلمية والاجتماعية لدراسة احتياجات ومشكلات المجتمع والبيئة واجراء الدراسات الخاصة بالتدخل المهنى للممارسة المهنية وتوظيفها فى برامج تعليم الخدمة الاجتماعية على مستوى البكالوريوس والدراسات العليا فى اطار الخطة البحثية للكلية من عام 2007 حتى 2012.
ترتكز الخطة البحثية الاستراتيجية للبحث العلمي في الكلية على المحورين الآتيين:
أولاً: الخطة البحثية الاستراتيجية وآليات وضعها.
ثانياً : الخطة التنفيذية للخطة الاستراتيجية ومسئولية تنفيذها.

أولاً : الخطة البحثية الاستراتيجية :
وتعتمد على عدة محاور هي :
1- الأهداف والأغراض :

1- الارتقاء بالمستوى البحث العلمى لاعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم والطلاب على استخدام البحث العلمى فى الخدمة الاجتماعية لدراسة مشكلات واحتياجات المجتمع.
2- اجراء البحوث الميدانية للخدمة الاجتماعية والمساهمة فى تحقيق اهداف التنمية الاجتماعية والاقتصادية واحداث التغيير الاجتماعى الايجابى.
3- الاهتمام بالفئات المهمشة والمعرضة للخطر فى المجتمع كاطفال الشوارع والفقراء والمراة المعيلة كفئات اولى بالرعاية .
4- التركيز على القضايا والظواهر المستحدثة كالهجرة غير الشرعية ونقل وزراعة الأعضاء البشرية ومعضلاتها الأخلاقية والزواج العرفى وارتفاع اسعار الغذاء والامراض المستعصية كالفشل الكلوى والايدز والسرطان ومرضى الاورام.
5- الاهتمام بمشكلات الشباب ومشكلات التعليم بمراحله المختلفة وبرامج رعاية الموهوبين ودعم الصناعات والمشروعات الصغيرة.

2- مجالات الخطة البحثية الاستراتيجية :

أ- مجال الفئات المعرضة للخطر :
1- وضع اولوية لمشكلات اطفال الشوراع كمشكلة خطيرة لها تداعيتها على الفرد والمجتمع وضرورة تحديد اسبابها وتوجية برامج التدخل المهنى نحوها.
2- الاهتمام بمشكلات الاحداث وكبار السن والمراهقين والمراة المعيلة وغيرهم من الفئات المعرضة للخطر فى المجتمع.
3- التركيز على الافراد ذوي الامراض المستعصية كالامراض النفسية والعقلية والامراض العضوية كالفشل الكلوى والسرطان والايدز ومرضى زراعة الاعضاء واجراء بحوث التدخل المهنى نحوهم.
4- التركيز على قضية العنف الاسرى فى المجتمع المصرى والتعرف على الاثار السلبية لهذا العنف ووضع برامج التدخل المهنى للتخفيف من هذه الاثار.
5- التركيز على قضية التاهيل الاجتماعى للاطفال بلا مأوى وذلك لتوفير الرعاية المتكاملة لهم والعمل على احداث التفاعل الايجابى لهم فى المجتمع .
6- اتركيز على برامج التاهيل النفسى والاجتماعى لمرض الفصام والعمل على استثمار مناطق القوة الذاتية والبيئية لهم وذلك لزيادة الاداء الاجتماعى .
ب- مجالات تنمية المجتمع والسياسة الاجتماعية :

• المجتمع المدنى وصنع سياسة الرعاية الاجتماعية .
• خصخصة خدمات الرعاية الاجتماعية .
• الرعاية الاجتماعية فى ظل الاصلاح الاقتصادى .
• الصندوق الاجتماعى للتنمية .
• الاحزاب السياسية وتحقيق التنمية .
• تحليل سياسات الرعاية الاجتماعية والصحية والتعليمية وغيرها .
• استراتيجيات وخطوات التخطيط .
• تقويم برامج الرعاية الاجتماعية .
• تمكين الفئات المعرضة للخطر.
• العولمة واثارها على سياسة الرعاية الاجتماعية .
• تخطيط برامج الرعاية الاجتماعية .
• رأس المال الاجتماعى .
• برامج تنمية الموارد البشرية.
• خدمات الرعاية الاجتماعية فى ضوء تكنولوجيا المعلومات .
• جودة خدمات الرعاية الاجتماعية .
• الابعاد الاجتماعية فى جودة التعليم العالى .
• طرق تحديد اولويات البرامج والمشروعات.
• مواجهة الفقر وتمكين الفقراء.
• تفعيل ثقافة العمل الحر.
• الحوكمة والعملية التنموية .
• التخطيط الاستراتيجى .
• العلاقة بين القطاع الخاص والعام.
• العلاقة بين الدولة والمجتمع المدنى.
• البرامج القومية للتنمية الريفية.
• مراكز دعم واتخاذ القرار .
• المجتمعات المستحدثة .
• تنمية القرية المصرية.
• الصناعات الريفية الصغيرة.
• تسويق خدمات الرعاية الاجتماعية .
• التخطيط فى الاسلام.
• المواطنة وحقوق الانسان.
• تحسين نوعية الحياة.
• تخطيط برامج التنمية الاجتماعية والاقتصادية.
• المعاهدات الاقليمية والدولية واثرها على التنمية.

جـ- مجال التعامل مع المشكلات المجتمعية :

1- دراسة المشكلات المستحدثة فى المجتمع المصرى والتى يتعرض لها الافراد والاسر والعمل على مواجهة هذه المشكلات او التخفيف من اثارها.
2- الاهتمام بمؤشرات جودة الاداء والخدمات الاجتماعية وقياسها وخاصة فى المجالات التنموية في الريف والحضر.
3- الاهتمام ببرامج العلاج البيئى والذاتى للفئات المعرضة للخطر كاطفال الشوارع والمسنين والمراهقين والمدمنين.
4- الاهتمام بمشكلات العنف المدرسى فى المجتمع المدرسى والعمل على وضع الخطط العلاجية لهذه المشكلات .
5- مشكلات المدن الجديدة واحتياجاتها من خدمات الرعاية الاجتماعية.


ثانياً : الخطة التنفيذية :
أ- الأقسام العلمية المسئولة عن تنفيذ البرامج البحثية :
• تقع مسئولية المحور الأول وهو مجال الفئات المعرضة للخطر على عاتق أقسام خدمة الفرد وخدمة الجماعة ومجالات الخدمة الاجتماعية مع الاعتماد على التوجهات النظرية والعملية لكل قسم من الأقسام الأخرى فمثلاً قسم خدمة الفرد والذي يقوم بإجراء بحوث التدخل المهني المرتبطة بالأفراد والأسر المعرضة للخطر مستخدماً العديد من النماذج والنظريات للتخفيف من هذه المخاطر التي تتعرض لها هذه الفئات في حين تهتم خدمة الجماعة بالعمل مع الأفراد داخل الجماعات مستخدماً تكنيكات وأساليب لتنمية مهارات العمل الاجتماعي . بينما تقع مسئولية المحور الثاني والخاص بتنمية المجتمع والسياسة الاجتماعية على عاتق قسم التخطيط الاجتماعي وتنظيم المجتمع حيث يعمل كلاً منهما مع الوحدات الكبرى والمجتمعات والمؤسسات المجتمعية حيث يركز قسم تنظيم المجتمع على كيفية إحداث التنمية المحلية وتفعيل المشاركة الاجتماعية وزيادة التطوع في البرامج التنموية والتمويل وبناء وتنمية المنظمات وحل النزاعات من خلال مهارات الوساطة والتفاوض والمدافعة فيما يهتم قسم التخطيط الاجتماعي لتخطيط البرامج الاجتماعية وتقويمها وتحليل وصنع سياسات الرعاية الاجتماعية ووضع الخطط التنموية لتحسين نوعية حياة الأفراد.
ب- المدة الزمنية لتنفيذ الخطة البحثية:
تمتد الخطة البحثية للكلية لمدة خمس سنوات إبتداء من عام 2007 حتى 2012 والتي تهتم بالواقع الاجتماعي للمجتمع مع مراعاة المتغيرات المستحدثة المتوقعة خلال السنوات القادمة .
جـ- آليات وضع الخطة البحثية للكلية :
1- قيام الاستاذ الدكتور عميد الكلية بتكليف أعضاء هيئة التدريس بالكلية لوضع خطة بحثية لكل قسم .
2- تم عمل لقاءات بين عميد الكلية وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم وبعض الطلاب وأفراد من المجتمع المدني من ذوي الخبرة للمشاركة في وضع تصور للخطة البحثية للكلية .
د- ا لجهات المشاركة في صياغة السياسة وتنفيذها :
1- عميد الكلية .
2- وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث .
3- وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب .
4- وكيل الكلية لشئون البيئة وخدمة المجتمع
5- أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم .
6- ممثلين من المجتمع المدني .
7- ممثلين من طلبة البكالوريوس.
هـ- كيفية مراجعة الخطة البحثية :
نظراً للتغيرات الاجتماعية والاقتصادية وغيرها في المجتمع سواء كانت مقصودة أو غير مقصودة فهذا يستدعي بالضرورة مراجعة الخطة البحثية بشكل دوري كل عام لتحقيق المرونة في هذه الخطة وذلك بالاعتماد على:
- يقوم كل عضو هيئة تدريس بمراجعة الخطة البحثية في بداية كل عام دراسي في مناقشة جماعية يحضرها كل أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم وممثلين عن المجتمع المدني والطلاب لتعميم طبيعة الأهداف والمحاور البحثية الموجودة وإجراء التعديلات سواء بالإضافة أو الحذف وفقاً للمتغيرات والظروف المجتمعية وكذلك المستحدثات في الأقسام العلمية وبرامج التعليم فيها .
- بعد الاتفاق على هذه التغيرات المطلوبة أو المحافظة على المكونات السابقة للخطة والقيام بإجراء التغيرات والتعديلات التي تم الوصول إليها من خلال لجنة الدراسات العليا بالكلية لمناقشتها تمهيداً لصياغة خطة الكلية في ضوء التعديلات التي وافق عليها أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم .
- بعد ذلك يتم عرض الخطة البحثية بعد تعديلها على عميد الكلية لمناقشتها وإتخاذ قرار اعتمادها وتعميمها على الكلية .

الاستراتيجية الأساسية للبحث في الخدمة الاجتماعية :
تتركز استراتيجية البحث في الخدمة الاجتماعية من خلال الاعتماد على رسالة الكلية وأهدافها وكذلك الرؤية المستقبلية من خلال إجراء البحوث الميدانية لخدمة المجتمع وتنمية البيئة وتقديم المشورة الفنية والمهنية في التعامل مع احتياجات ومشكلات المجتمع في مرحلة البكالوريوس والدراسات العليا (ماجستير ودكتوراه) وتشجيع أعضاء هيئة التدريس على النشر العلمي. وكذلك القيام بمؤتمرات شباب الباحثين لمعاوني أعضاء هيئة التدريس لتشجيعهم على البحث والعلم .

صفحة الكلية على فيسبوك

facebook

إضغط هنا

صفحة الكلية على تويتر

twitter

إضغط هنا

صفحة الكلية على جوجل+

google+

إضغط هنا

صفحة الكلية على يوتيوب

youtube

إضغط هنا