الرئيسية >أقسام المستشفي

قسم الجراحة

1- الجراحة

تشكِّل أمراض الكبد مشكلة صحية بمصر، وتمشياً مع رسالة المستشفى ومركز الأبحاث، يقوم القسم بتوفير الرعاية الطبية التخصصية اللازمة لمرضى الكبد والبنكرياس والقنوات المراريه. وحيث إن الطلب في تزايد مستمر على هذه الخدمات، لذلك فقد أسهم القسم في علاج العديد من مرضى الصعيد الذين ربما اضطروا للسفر للحصول على تلك الرعاية ، وقد أسفر ذلك في توفير الكثير من التكلفة والجهد. وتجدر الإشارة إلى أن خدمات زراعة الكبد تتوفر في مراكز قليلة بمصر ومنطقة الشرق الأوسط.

* الخبرات:
- جراحة القنوات المرارية والبنكرياس

تعتبر جراحة القنوات المرارية والبنكرياس خدمة تخصصية تعنى بالحالات الجراحية ذات الأثر المباشر مع الكبد والمرارة والقنوات المرارية والبنكرياس والإثني عشر، ويتم تطبيق الإجراءات الخاصة بهذا النوع من الجراحات باستخدام أحدث التقنيات الجراحية مدعومة برعاية طبية تسبقها من قبل فريق شامل متعدد الاختصاصات.
- خدمات زراعة الكبد

تعتبر هذه الخدمة التي يقدمها البرنامج في مجال الزراعة متميِّزة ونادرة، حيث إن زراعة الكبد إجراء طويل وبالغ التعقيد وتُشكِّل إجراءات الجراحة الفعلية العنصر الأساسي لهذه الخدمة، وتُستكمل بجوانب مهمة تتمثل في العديد من المسائل التي تتصل بالزراعة وذلك باتباع منهجية متعدِّدة التخصصات يتم من خلالها توفير رعاية طبية تخصصية للمرضى.


2- التخدير

تطور قسم التخدير بخطوات متسارعة خلال السنوات القليلة المنصرمة ليصبح مرفقا ًمتقدِّماً تتوفر فيه عناية طبية شاملة مع التركيز والاهتمام بالناحية التعليمية والبحثية. وتنضوي تحت القسم شعبتين تشتمل على: تخدير جراحات الكبد والبنكرياس والقنوات المرارية والمناظيرو تخدير زراعة الكبد. ويتمتع الفريق الطبي الموجود حالياً بالقسم بالخبرات والمهارات التي تُمكِّنه من مواجهة التحديات السريرية والتي قد تظهر إلى حيز الوجود في الحالات الطبية المعقَّدة والحرجة والتي تتطلَّب العناية التخصصية العالية.

الخبرات

نظرا ًلطبيعة حجم الإجراءات الطبية في هذا الصرح الطبي ، فقد اتسع نطاق خدمات القسم وأصبح في مقدوره الآن توفير خدمات تخدير عالية المستوى تشمل معالجة جميع أنواع العمليات بما فى ذلك زراعة الأعضاء.

كما نعلم جميعاً أن الإجراءات الجراحية تصحبها آلام حادة تحتاج إلى عناية خاصة حتى يتمكَّن المريض من التماثل السريع للشفاء، لذلك فإن شعبة علاج الألم تقوم بهذه المهمة بأحدث الطرق المتبعة عالمياً ودائماً ما تبحث عن كل ما هو جديد في هذا المجال لتطوره وتفيد به المرضى بالمستشفى بإذن الله.

تم تأسيس عيادة ما قبل التخدير وكان الهدف من إنشائها هو تحضير المريض بصورة طبية صحيحة لكي تقلِّل من نسبة حدوث أي مضاعفات مصاحبة للعملية.

أسهم القسم من خلال تبنيه فلسفة ًجديدة بصورة فعَّالة في تطوير الرعاية الطبية للمرضى من خلال إنشاء عيادة ما قبل التخدير للاهتمام بالمريض قبل إجراء العملية، ومن ثم متابعة المريض داخل غرفة العمليات وفي غرفة الإفاقة، ومتابعته بعد خروجه من غرفة الإفاقة ولمدة 24 ساعة للتأكُّد من سلامته وتفادي حدوث مضاعفات، حيث يتم معاينة هؤلاء المرضى بعد إجراء العملية للتأكُّد من سلامتهم والتدخُّل السريع في حالة اكتشاف أي مضاعفات.

3- مكافحة العدوى

تضم إدارة مكافحة العدوى وصحة البيئة مجموعةً من المختصين في مجال مكافحة العدوى ICPs تتركز مهامهم الأساسية في توفير برنامج واف لمكافحة العدوى من خلال الاستناد إلى المعايير العلمية المتعارف عليها عالمياً والخدمات الملائمة التي توفرها في هذا الإطار. يعمل القسم على السيطرة والتقليل من انتقال الكائنات الدقيقة المعدية المكتسبة منها عن طريق أفراد المجتمع أو بالمستشفى وذلك من خلال تحديد وتصنيف الطرق الملائمة لعلاج المرضى المصابين بالالتهابات.

4- ادارة التمريض

تولي إدارة شئون التمريض المزيد من الاهتمام للخدمات التي تقدمها الإدارة من حيث الرؤية المستقبلية والرسالة والقيم والإرشادات والأساس. إن هذا الإطار العملي يؤكد على مدى ضرورة جودة الرعاية وحساسيتها من الناحية الثقافية للبيئة المحيطة. ويتم توفير الرعاية الطبية عالية الجودة للمرضى بمساعدة طاقم التمريض. وتقوم الإدارة بتوفير خدمات شاملة في التخصصات الآتية:

- تمريض العمليات.
- التثقيف الصحي للموظفين.
- التمريض الجراحي الطبي.
- تمريض العناية الحرجة.
- تعليم الطلاب.
- تمريض الطوارئ.
- الخدمات المساندة.

درجت إدارة التمريض بشكل مستمر بالعمل على التطوير والارتقاء بمستوى المعرفة المهنية والمهارات للطاقم التمريضي من خلال توفير التعليم التخصصي وبرامج التدريب، لذلك قامت الإدارة باستحداث برامج ملائمة للممرضين الذين يفتقرون إلى الخبرة اللازمة وذلك بغرض تطويرهم وتأهيلهم بالصورة الملائمة التي تلبي احتياجات الإدارة والتي يتم تحديدها بالتنسيق بين كل من رئيسة التمريض وإدارة المستشفى. تركز الإدارة بشكل رئيس على المسارات السريرية التي تقوم على الممارسة المهنية المبنية على الأدلة بهدف توحيد أُطر الرعاية الصحية، وقد أثمر ذلك الاهتمام في تطوير تعاون مشترك من قبل كافة مكونات الوحدة أسهم بدوره في تقليل مدة بقاء المرضى. كما شهدت بعض المشروعات تطوراً ملحوظاً في مستوى الأداء مثل: تخطيط خروج المرضى، التقيُّد بالتوثيق، إدارة الأدوية وغيرها من البرامج الأخرى.

5- شئون المرضى

يقوم قطاع خدمات المرضى بتقديم المساندة اللازمة لضمان توفير أعلى مستويات الرعاية الطبية المتخصصة للأعداد المتزايدة من المرضى عن طريق تقديم خدمات ذات طابع متميز وتقني تلبي كافة احتياجات المرضى وتراعي قدراتهم الصحية والبدنية والشخصية بما يضمن سهولة الحصول عليها مع الأخذ في الاعتبار مجانية الخدمات بما لا يتعارض مع جودتها. كما يولي قطاع خدمات المرضى أهمية قصوى للجوانب الاجتماعية والنفسية والقدرات المادية للمرضى على اختلاف طبقاتهم ويقوم بتقديم العون اللازم باستخدام الموارد الداخلية والمتوفرة في البيئة المحلية الرسمي منها والأهلي وذلك بهدف القضاء على العوائق التي قد تعيق الاستفادة القصوى من الخدمات العلاجية التخصصية وتضمن متابعة العلاج. موظفو قطاع خدمات المرضى حاصلون على التعليم والتدريب اللازم لأداء مهامهم على أكمل وجه. ويقوم قطاع خدمات المرضى وبصفة مستمرة بإعادة تقييم الأنظمة والإجراءات المتبعة لضمان تعديلها بما يتفق مع تطلعات مرضانا وأحدث التقنيات المتوفرة.

RSS

rss

إضغط هنا