English

 
   

 

التدريب من أجل التوظيف فى ندوة تعريفية بجامعة أسيوط

2016-02-22

 شهدت جامعة أسيوط فعاليات الندوة التعريفية عن التدريب من أجل التوظيف والتي نظمتها كلية التجارة بجامعة أسيوط وبالتعاون مع البنك المركزي من خلال المعهد المصرفي وذلك تحت رعاية الدكتور احمد عبده جعيص رئيس الجامعة وبحضور كلا من الدكتور عبدا لسلام على نوير عميد الكلية والدكتورة عفاف محمد سليمان وكيل الكلية لشئون المجتمع وتنمية البيئة بكلية التجارة بجامعة أسيوط والأستاذ الدكتور ثابت عبدا لمنعم إبراهيم مدير مركز الدراسات والبحوث البيئية والأستاذ خالد بسيونى مدير عام إدارة تطوير الأعمال والبنك المركزي المصري إلى جانب لفيف من أعضاء هيئة التدريس والطلاب من مختلف الكليات بجامعة أسيوط.
وفى هذا الإطار أكد الدكتور عبدالسلام نوير أن هذا التدريب يساعد على رفع الروح المعنوية لدى الطلاب حيث يعتبر تمهيداَ حقيقاً لحياة مستقبلية كاملة يستطيعوا من خلالها تقييم تجربتهم الدراسية كما يساعد فى اعداد خريج جامعي قادر على ممارسة المهارات الإدارية مع إعطاء الخبرة العملية وبناء جسر للتواصل بين الجامعة والطلبة من جهة والمؤسسات الحكومية والخاصة من جهة.
كما أوضحت الدكتورة عفاف سليمان أن برنامج التدريب من اجل التوظيف يقدم مهارات فى المجال الادارى والتي تلزم كل شاب من اجل الدخول فى سوق العمل ومعرفة المعايير الأساسية فى مجال المحاسبة والتحليل المالي ومعرفة كافة الوسائل المستخدمة فى مجال التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة منوهاّ عن أهمية الندوة فى معرفة المفاهيم الرئيسية فى مجال إدارة الأعمال وتدريس أساسيات العمل فى كافة الشركات الهامة والضرورية فى دعم التسويق الذي يعتمد على الابتكار وخدمة العملاء.
ومن جانبه أشار الدكتور ثابت عبد المنعم بان هذه الندوة يتعرف المشاركون على الإطار القانوني للبنك المركزي المصري ودوره فى الاقتصاد والجهاز المصري وضوابط البنك المركزي التى تحكم الجهاز المصرفي بالإضافة إلى أن المعهد المصرفي يعي جدا الدور الذي يلعبه التثقيف المالي ولذلك حرص على أن يساهم فى زيادة الوعي المالي وهو دور أصيل للمعهد المصرفي فى مجال التثقيف المالي وهو مايضعه البنك المركزي وجميع المؤسسات المالية فى مقدمة أولوياته فى الفترة المقبلة.
كما أضاف الأستاذ خالد بسيونى أن التثقيف المالي يساهم فى تخفيض معدلات الفقر ورفع معدلات الادخار والاستثمار وهو ما يساهم فى زيادة معدل النمو مشيرا إلى أن المعهد المصرفي حريص على التعاون مع المنظمات الدولية الكبرى المهمة بنشر الوعي المالي مؤكدا على دور البنوك فى زيادة درجة التثقيف المالي وضم المهمشين وتشجيعهم على زيادة مدخراتهم .مشيراَ بان التثقيف المالي يشجع المواطنين على التعامل داخل منظومة الاقتصاد الرسمي، داعية إلى ضرورة إتباع هذا النوع من التثقيف للأطفال والشباب. مما يساهم في توفير فرص الاستثمار وإزالة العقبات الموجودة أمام تمويل المشروعات، ويساهم الابتكار في تنمية القطاع المالي وفى خلق منتجات جديدة
 

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah