English

 
   

 

رئيس جامعة أسيوط يطالب بوضع قوانين صارمة للتصدي للمتاجرين بعمليات التجميل

2016-04-18


شهدت جامعة أسيوط اليوم انطلاق أعمال ندوة طبية بعنوان " إعادة شباب الوجه " والتي ينظمها قسم جراحة التجميل بكلية الطب بالجامعة بالاشتراك مع الأكاديمية الطبية المصرية لطب وجراحة التجميل ، وذلك بحضور الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة والدكتور طارق الجمال نائبه لشئون لدراسات العليا والبحوث والدكتور محمد عبداللطيف نائبه لخدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتورة مها كامل وكيلة كلية الطب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور يوسف صالح رئيس قسم جراحة التجميل ورئيس الندوة والدكتور أحمد عادل رئيس الأكاديمية المصرية لطب وجراحة التجميل إلى جانب كوكبة من أساتذة وأطباء جراحة التجميل من جامعات القاهرة وسوهاج وعين شمس .
وقد أشاد الدكتور أحمد عبده جعيص بجهود كلية الطب بمختلف تخصصاتها كواحدة من أكبر وأقدم كليات الجامعة والتي حققت نمواً وتقدماً علمياً كبيراً في السنوات الأخيرة ، موضحاً أن قسم جراحة التجميل على وجه الخصوص يعد من الأقسام الطبية الرائدة والتى شهدت تطوراً سريعا ومتلاحقا فى الآونة الأخيرة بفضل كوادره المتميزة من الأساتذة والأطباء ومعاونيهم والذين لا يدخرون جهداً فى العمل على رفعة وتقدم القسم ومواكبة كافة التطورات العلمية الدولية والعالمية فى مجال جراحة التجميل ، كما دعا فى كلمته إلى ضرورة التصدي لما يواجهه هذا التخصص من تحديات طبية ومجتمعية والتي ترجع إلى افتقار الثقافة الطبية والاجتماعية الكافية لدى كثير من المواطنين وسن القوانين اللازمة لحمايته من الدخلاء والمتاجرين به ، وذلك انطلاقاً من التطور المتلاحق فى جراحات التجميل والذي كان لمصر النصيب الأوفر منه حيث تعد من أفضل 15 دولة على مستوى العالم فى مجال جراحة التجميل كما أنها تحتل المركز الأول على مستوى قارة أفريقيا.
ومن جانبه أكد الدكتور طارق الجمال في كلمته على أهمية عقد المزيد من الندوات والمؤتمرات واللقاءات العلمية والتي تلقى الضوء على آخر ما توصلت إليه الدراسات الحديثة في مجال تشخيص وعلاج الأمراض وذلك من أجل خدمة ملايين المرضى من مختلف محافظات صعيد مصر ، مشيراً أن تلك الندوة تعكس قيمة وأهمية جراحة التجميل والتي أصبحت تمثل واقعاً تعيشه كثير من الدول ممن تخضع بها كثير من عمليات التجميل إلى مظلة التأمين الصحي وتنعم بأشكال دعم مختلفة من الحكومات والمؤسسات .
وقد أكد الدكتور يوسف صالح أن الندوة تهدف إلى العمل على الارتقاء بمهنة جراحات التجميل بوجه عام وذلك عن طريق مناقشة عدداً من المحاور الهامة والتي من شأنها إلقاء الضوء على أساليب نضارة الرقبة والوجه ، طرق شد الوجه والأرداف ، حقن الوجه بالبوتكس والفيلر لعلاج التجاعيد ، أساليب إعادة نضارة البشرة دون تدخل جراحي ، كما تضمنت كذلك ورش العمل عن الـبوتكس والفيلر إلى جانب عرض لبعض الحالات قبل وبعد الحقن بالبوتكس والفيلر .

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah