English

 
   

 

المؤتمر الطبى الـ31 بجامعة أسيوط يندد بجرائم الإرهاب الخسيسة ويقف دقيقة حداد على شهداء كنيستى مارجرجس والمرقسية

2017-04-12

ندد المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط بما شهدته مصر الأيام الماضية من جرائم إرهابية إستهدفت تفجير كنيستى مارجرجس بطنطا والمرقسية بالإسكندرية وأسفر عن إستشهاد وإصابة العشرات من أرواح الأبرياء من المدنيين و قوات الشرطة الوطنية ، سائلاً المولى عز وجل أن يتفقدهم برحمته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ، داعياً الحضور إلى الوقوف دقيقة حداداً على أرواح شهداء الوطن .
جاء ذلك خلال مشاركة محافظ أسيوط فى وقائع الجلسة الختامية للمؤتمر الحادى والثلاثون لكلية الطب بجامعة أسيوط وذلك بحضور الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة ، والدكتور طارق الجمال نائبه لشئون الدراسات العليا والبحوث والقائم بعمل عميد كلية الطب ، ومحمد عبد الجليل السكرتير العام للمحافظة والدكتورة مها غانم وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، والدكتور حمدى التلاوى مقرر المؤتمر، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس والقيادات التنفيذية والأمنية والشعبية والمجتمعية فى محافظة أسيوط.
وقد أشاد المهندس ياسر الدسوقى بدور جامعة أسيوط وما تقدمه من دور تنموى متميز فى كثير من المجالات الخدمية بصفة عامة وما تقدمه من رعاية صحية متميزة للمرضى من شتى محافظات اتلصعيد.
وفى بداية كلمته أعرب الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة عن ثقته فى قدرة مصر والمصريين على صد ما يواجهه الوطن من حرب شرسة من الجماعات الإرهابية المتطرفة، مؤكداً أن تلك الأزمات تزيد من تلاحم الشعب المصرى ووحدته ويعكس ما يتمتع به من وعى سياسى ووطنية.
وعلى الجانب الآخر أشاد الدكتور جعيص بدور محافظ أسيوط وإهتمامه بمتابعة الخدمة الطبية المقدمة فى مستشفيات أسيوط الجامعية وتذليل العقبات أمامها كذلك عمل كافة المؤسسات والهيئات الحكومية والخاصة الداعمة لمستشفيات جامعة أسيوط وهو ما يأتى انطلاقاً من إيمانهم بما يتم داخل القطاع الطبى بالجامعة من عمل متميز ودءوب.
ومن جانبه استعرض الدكتور طارق الجمال دور بعض الجمعيات ومؤسسات المجتمع المدنى وما تقدمه من مساهمة هامة وحيوية فى نشاط مستشفيات جامعة أسيوط سواء بالتبرعات المادية لتلبية إحتياجاتها والمساهمة فى تجهيز بعض الوحدات والأقسام وكذلك المشاركة فى تنظيم القوافل الطبية التى تجوب قرى ونجوع محافظات الصعيد وكذلك الرعاية الطبية لبعض المؤتمرات والمحافل العلمية الطبية.
كما أضافت الدكتورة مها غانم أن مؤتمر هذا العام جاء بعنوان "أضواء على العمل التعاونى بين كلية الطب والهيئات الأخرى" والذى استمر لمدة ثلاثة أيام وتضمن العديد من الفاعليات التى تنطلق أهدافه بالتعريف بدور كلية الطب المتميز والرائد فى مختلف التخصصات وما نجحت فى تحقيقه من روابط للتعاون بينهما وبين كافة المؤسسات الحكومية والغير حكومية بما يدعم عمل القطاع الطبى بالجامعة ويوفر خدمة علاجية أفضل للمريض.
 

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah