English

 
   

 

ندوة طبية بجامعة أسيوط تحذر : السكتة الدماغية السبب الرئيسي الثالث للوفاة وتدعو إلى إنشاء المزيد من وحدات السكتة الدماغية إنقاذا لحياة المرضى

2018-10-21


شهدت جامعة أسيوط اليوم انطلاق وقائع الندوة العلمية السنوية الثانية للسكتة الدماغية بعنوان " التعريف بالعلاجات الحديثة للسكتة الدماغية الحادة " والتي ينظمها قسم الأمراض العصبية والنفسية بكلية الطب بالجامعة وذلك بالتعاون مع الجمعية المصرية للأمراض النفسية والعصبية وجراحة المخ والأعصاب وتحت رعاية الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة والدكتور احمد المنشاوي عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية ، وبحضور الدكتورة مها الخولى وكيل كلية الطب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، و الدكتور علاء درويش رئيس القسم مدير مستشفى العصبية والنفسية، والدكتور محمد عبد الرحمن الأستاذ بالقسم ورئيس الندوة ، إلى جانب لفيف من الأساتذة والأطباء وأعضاء هيئة التدريس من قسم الأمراض النفسية والعصبية بكلية الطب من جامعة أسيوط ومن جامعات سوهاج ، والمنيا ، وبنى سويف ، وأسوان ، وعدد من أطقم التمريض وهيئة الإسعاف بمستشفيات أسيوط الجامعية .
وفى مستهل الندوة أشادت الدكتورة مها الخولى بقسم الأمراض النفسية والعصبية وبكافة كوادره وأعضاؤه وذلك لنشاطهم العلمي وجهودهم المستمرة فى تطوير العمل الطبي بالقسم وبالمستشفى ، معربة عن فخرها باللقاءات العلمية المثمرة التي ينظمها القسم بصفة عامة وفيما يتعلق بالسكتة الدماغية وعلاجها وسبل الوقاية بصفة خاصة وذلك من شانه الإسهام في رفع درجة الوعي بخطورة السكتة الدماغية والتي تشكل السبب الرئيسي في الوفاة وسبل الوقاية منها وعلاجها .
ومن جانبه أكد الدكتور علاء درويش أن الندوة تهدف في نسختها الثانية إلى زيادة التعريف بالعلاجات الحديثة للسكتة الدماغية كالحقن الوريدي ، وتذويب الجلطة عن طريق الشفط ، إلى جانب رفع درجة التثقيف الصحي لشباب الأطباء والمسعفين بالطرق التي يمكن من خلالها إنقاذ المريض خلال الساعات الأولى من إصابته بالسكتة الدماغية ، مشيراً في ذلك إلى دور وحدة السكتة الدماغية بمستشفى أسيوط الجامعي والتي تعد الوحدة الأولى من نوعها في صعيد مصر فى التوعية بمخاطر السكتة الدماغية وعلاجها وأسباب الإصابة بها خاصة فى ظل ارتفاع حالات الإصابة بها فى الآونة الأخيرة ، لافتاً إلى سعى الوحدة إلى التعاون الدائم مع كافة أقسام الأمراض النفسية والعصبية في مختلف الجامعات ومع مستشفيات وزارة الصحة على مستوى الجمهورية فى إنشاء العديد من الوحدات المماثلة والتي تسهم فى تجاوز الجلطة الدماغية بأقل الأضرار وسرعة فى الشفاء ، موجهاً الحضور إلى انه في حالة الاشتباه بحدوث السكتة الدماغية فانه لابد من ذهاب المريض إلى المستشفى على الفور وإجراء التحاليل والفحوصات والتأكد من أنها سكتة دماغية وتناول العلاج المناسب .
وحول تفاصيل الندوة أوضح الدكتور محمد عبد الرحمن أن الندوة تناولت مناقشة تأثير السكتة الدماغية على الدخل القومي فى مصر ، اضطرابات السكتة الدماغية الغير عادية ، متشابهات السكتة الدماغية وكيفية تشخيصها ، فحص السكتة الدماغية ، مواصفات وحدة السكتة الدماغية المعتمدة عالمياً ، العلاجات الحديثة للسكتة الدماغية ومحاذيرها، مضادات التجلط في السكتة الدماغية ، موضحاً ان تلك المحاضرات العلمية تعد فرصة لزيادة وعى المجتمع حول عوامل ومسببات السكتة الدماغية وكذلك اتخاذ التدابير اللازمة للوقاية منها .

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah