English

 
   

 

جامعة أسيوط تدعو إلى إدماج الرجال لمناهضة العنف ضد المرأة خلال مشاركتها مع هيئة Care فى حملة الـ16 يوم

2018-12-09


أكد الدكتور شحاتة غريب شلقامى نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون التعليم والطلاب على حرص الجامعة على دعم كافة الأنشطة الطلابية وخاصة الأنشطة التي تدعو إلى المساهمة فى مكافحة العنف ضد المرأة وإعطائها الحق فى حياة سليمة قائمة على أسس سوية ، ويأتي ذلك من خلال سعى الجامعة إلى عقد العديد من الندوات والدورات وورش العمل واللقاءات التوعوية تحت رعاية الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة وبالتعاون مع كافة مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني و التى تناهض أشكال العنف ضد المرأة و تناقش حقوقها الأساسية والتي نصت عليها كافة المواثيق الدولية والتشريعات الوطنية فى كافة دول العالم ، مشيراً ان اهتمام الجامعة بقضايا المرأة يأتى وضمن الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى بقضايا المرأة ومناهضة العنف والتمييز ضد المرأة.
جاء ذلك خلال مشاركته فى احتفالية حملة الـ16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة تحت شعار " اسمعني .. لا للعنف ضد النساء والفتيات " والتي نظمتها وحدة مناهضة العنف والتمييز بمركز دراسات وبحوث حقوق الإنسان بالجامعة برئاسة الدكتور عصام زناتي ، وبالتعاون مع هيئة Care بأسيوط وذلك ضمن مشروع " إدماج الرجال لمناهضة العنف المبنى على النوع الإجتماعى " تحت شعار " وقفة رجالة " ومشروع " نعمل معاً " للإدخال والإقراض ، وبحضور الدكتور أحمد صلاح قراعة منسق عام الأنشطة الطلابية ، و كرستين فكرى المنسق الإداري بمركز دراسات وبحوث حقوق الإنسان و كرستين رشاد مسئول بهيئة Care مصر ، ومينا معوض منسق بهيئةCare مصر ، إلى جانب لفيف من مسئولي إدارات رعاية الشباب بالجامعة ومنسقي الأنشطة الطلابية بالكليات والدن الجامعية وحشد من طلاب وطالبات الجامعة .
وأضاف الدكتور شلقامى ان الجامعة ترحب بالتعاون مع هيئة Care لدعم حقوق المرأة ونشر ثقافة منع التمييز والعنف ضد المرأة إلى جانب التأكيد على مواجهة المخاطر التي تواجه المرأة بصفة عامة وخاصة قضية العنف ، مشيراً ان هيئة Care لها نشاط ملموس وواضح على الصعيد الدولي والتى تبحث فى ما وراء ظاهرة العنف ضد المرأة والأسباب الدافعة لممارسة العنف ضدها وذلك من خلال تنظيمها للعديد من الحملات التوعوية التي تحارب العادات والتقاليد والموروثات الخاطئة التى تنشر العنف ضد المرأة بكافة صوره وأشكاله.
وفى السياق ذاته أعرب الدكتور أحمد صلاح قراعة عن فخره بمشاركته فى حملة الـ16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة والتي بدأت فى 25 نوفمبر وتنتهي 10 ديسمبر تزامناً مع يوم الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والتي تهدف إلى محاربة كافة أشكال العنف وتدعو إلى التضامن مع قضايا المرأة وحقوقها ، منوهاً إلى ضرورة توعية الطلاب بمخاطر ظاهرة العنف الموجه ضد المرأة وذلك من خلال الأنشطة الطلابية التي تساهم في نشر الوعي بقضايا المرأة، مشيداً فى ذلك بجهود هيئة Care الدولية وتعاونها الدائم مع الجامعة فى إطار الدور المنوط بها فى التوعية السليمة بحقوق وقضايا المرأة .
ومن جانبها أشارت كرستين رشاد أن اختيار فترة الـ 16 يوم جاء تخليداً للمناسبات التي حدثت خلال تلك الفترة والتي يحتفل بها العالم سنوياً والتي بدأت بيوم 25 نوفمبر وهو يوم الاحتفال بمناهضة العنف ضد المرأة ، و 1 ديسمبر اليوم العالمي للإيدز ، و 6 ديسمبر اليوم العالمي لحقوق الإنسان ، و 10 ديسمبر العيد السنوي لمذبحة مونتريال ، مشيرة أن حملة الـ16 يوم تناهض كافة صور العنف الموجه ضم المرأة والذي يشمل الضرب والإهانه والإهمال وحرمانها من حقوقها بكافة أنوعها تحت شعار " اسمعني .. لا للعنف ضد النساء والفتيات "، معربة عن سعادتها بالتعاون مع جامعة أسيوط والتي تعد إحدى الجامعات الرائدة الداعمة لكافة الأنشطة التي تحارب العنف ضد المرأة .
ومن الجدير بالذكر ان الاحتفالية تضمنت عرض لفيلم وثائقى تم تصويره ميدانياً إلى جانب عدداً من الفقرات الغنائية والموسيقية واغانى راب ، بالإضافة إلى بعض الفقرات التي عرضت مواهب الطلاب المختلفة .

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah