English

 
   

 

بمشاركة رواد العمل الطبى من مختلف الجامعات المصرية : جامعة أسيوط تطلق مؤتمرها الدولى الرابع فى مجال الروماتيزم و التأهيل لاستعراض الجديد و العلاجات المستهدفة فى الأمراض الروماتيزمية

2018-12-19


أكد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط على حرص إدارة الجامعة على توفير كافة سبل الدعم اللازم لأسطول مستشفيات أسيوط الجامعى التى تسعى لتقديم أفضل رعاية صحية لملايين المواطنين المترددين عليها من محافظات صعيد مصر بما يسهم فى الحفاظ على المكانة المرموقة والسمعة المتميزة التى وصلت إليها فى مجال الخدمة الطبية بجد و اجتهاد على مدار عقود سابقة .
جاء ذلك خلال انطلاق فاعليات المؤتمر العلمى الدولى الرابع بعنوان " الجديد و العلاجات المستهدفة فى الأمراض الروماتيزمية "والذى ينظمه قسم الطب الطبيعى والروماتيزم و التأهيل بكلية الطب بالتعاون مع الجمعية المصرية للأمراض الروماتيزمية ، وذلك بحضور الدكتور احمد المنشاوى عميد كلية طب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية ، و الدكتورة إيمان عباس رئيس القسم ورئيس المؤتمر ، والدكتور باسل الزرقانى أستاذ ورئيس قسم الطب الطبيعي بالقصر العينى وأمين عام الجمعية المصرية للأمراض الروماتيزمية ، والبروفيسور دانيال فرست من جامعة كاليفورنيا بأمريكا ، والدكتورة يسرا عاطف مقرر المؤتمر ، و بمشاركة نخبة من أساتذة أمراض المناعة و التأهيل من جامعات " القاهرة ، عين شمس ، المنصورة ، ، الأزهر ، المنيا ، سوهاج ، أسوان " والأكاديمية الطبية العسكرية هذا إلى جانب أعضاء هيئة التدريس من مختلف التخصصات بالكلية وشباب الأطباء .
وأشار الجمال إلى الدور علمي وبحثي الهائل الذى تقدمه كلية الطب بمختلف تخصصاتها من خلال المؤتمرات العلمية والورقات البحثية وتبادل الخبرات و التجارب المختلفة لطرح كل ما هو جديد ومتقدم فى ذلك المجال ، كذلك قضاء فترات تدريبية بما يحقق الممارسة العلمية التي تهدف إلى اكتساب مهارات جديدة وخاصة فى التخصصات الدقيقة والمعقدة فى المجال الطبى .
كما أعرب الدكتور أحمد المنشاوي عن سعادته وفخره بكلية الطب الذى شرف بعمادتها باعتبارها أحد الأعمدة الرئيسية بجامعة أسيوط إضافة إلى مكانتها المرموقة على مستوى كليات الطب فى مصر بما تضمه من أساتذة و ورواد فى العمل الطبي ، مشيراً إلى ما شهده قسم الطب الطبيعى والروماتيزم و التأهيل من تطوير وتحديث فى الآونة الأخيرة خاصة أنه واحداً من التخصصات الطبية الهامة والمؤثرة على الصحة العامة للإنسان والتي قد تؤثر سلباً على الكفاءة الوظيفية لأجهزة الجسم ، داعياً كافة الأقسام و التخصصات إلى مزيد من التعاون و العمل المشترك بما يسهم فى رفع كفاءة الخدمة العلمية و التعليمية و الطبية بالكلية .
كما قال الدكتور الزرقانى أن الجمعية المصرية للأمراض الروماتيزمية لا تألوا جهدا فى دعم مختلف الأنشطة العلمية و الطبية وتشجيع عقد المؤتمرات الدولية و الأبحاث العلمية خاصة فى الجامعات الإقليمية ، و توفير المنح العلمية الخارجية للأساتذة وشباب الأطباء لتبادل الخبرات ودراسة سبل العلم الحديث .
وفى سياق متصل أوضحت الدكتورة إيمان عباس أن المؤتمر فى نسخته الرابعة يستهدف خلالها إلقاء الضوء على الجديد فى علاج الأمراض الروماتيزمية و المناعية ، واستعراض طرق التشخيص المتقدمة ، و أساليب التأهيل والعلاج الطبيعى الحديثة و تبادل الخبرات و كذلك تدريب شباب الأطباء ، مضيفة أنه يمتد على مدار يومين يتم خلالها عقد ورشتى عمل و10 جلسات علمية يحاضر فيها البروفيسور دانيال فرست وعدد من أساتذة الروماتيزم و التأهيل من مختلف الجامعات المشاركة .

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah