English

 
   

 

أساتذة قسمي الأمراض الصدرية والنساء والتوليد بجامعة أسيوط يناقشون تأثيرات الأمراض الصدرية على المرأة الحامل

2018-12-31


شهدت جامعة أسيوط اليوم انطلاق أعمال اليوم العلمي الأول لقسم الأمراض الصدرية بكلية الطب والذي ينظمه القسم بالتعاون مع قسم النساء والتوليد بعنوان " مناقشة المشاكل التنفسية أثناء الحمل " ، وذلك برعاية الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط و الدكتور أحمد المنشاوي نائبه لشئون الدراسات العليا والبحوث و عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية، وبحضور الدكتورة مها الخولى وكيل كلية الطب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والأستاذ بقسم الأمراض الصدرية ، والدكتور جمال ربيع أستاذ ورئيس قسم الأمراض الصدرية ، والدكتور علاء عبد الحميد رئيس قسم أمراض النساء والتوليد ومدير مستشفى صحة المرأة الجامعي ،والدكتورة ألفت الشناوي الأستاذ بقسم الأمراض الصدرية ، والدكتور أحمد نصر الأستاذ بقسم أمراض النساء والتوليد ، إلى جانب كوكبة من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس من قسمي أمراض الصدر والتدرن والنساء والتوليد وبمشاركة لفيف من الأساتذة والأطباء من الأقسام المختلفة بكلية الطب.
وفى مستهل أعمال الجلسة الافتتاحية أكدت الدكتورة مها الخولى أن إدارة الكلية تحرص على دعم كافة اللقاءات العلمية بمختلف الأقسام والتخصصات الطبية وذلك ينعكس في زيادة تبادل الخبرات بين الأطباء وذلك يصب في مصلحة المرضى ، إلى جانب التعرف على أحدث سبل العلاج من الأمراض المختلفة وذلك من خلال الجلسات والمحاضرات الطبية التي تزخر بها اللقاءات العلمية بالكلية .
وحول تفاصيل اليوم فقد أشار الدكتور جمال ربيع أن اليوم يهدف إلى تسليط الضوء على المشكلات المتعلقة بالأمراض الصدرية التى تصيب السيدات الحوامل و ذلك من خلال 6 محاضرات علمية تناقش عدداً من الموضوعات الهامة التي تتضمن تأثير بعض الأمراض الصدرية على المرأة الحامل كنوبات الربو الشعبي والدرن الرئوي و جلطات للشريان الرئوي ونسبتها أثناء الحمل ، إلى جانب توضيح طرق التشخيص وأساليب العلاج الآمن لتلك الأمراض ثناء الحمل والرضاعة ، وكذلك التعرف على مدى استخدام البرتوكولات الحديثة لتحصين الحوامل ضد الأنفلونزا ، بالإضافة إلى مناقشة مشاكل الغشاء البلوري الخاصة بالسيدات ، واستعراض مدى تأثير الأشعة السينية التي تتعرض لها المرأة الحامل على الجنين أثناء فترة الحمل .
وفى السياق ذاته أشار الدكتور علاء عبد الحميد أن تعاون قسمي الأمراض الصدرية والنساء والتوليد يسهم في توضيح بعض النقاط الرئيسية الغير واضحة لتأثيرات الأمراض الصدرية على السيدات الحوامل ، مشيراً إلى حرص قسم أمراض النساء والتوليد على تعميق أطر التعاون والتواصل مع كافة الأقسام الطبية المختلفة نظراً لان فترة الحمل تشتمل على تغيرات وتأثيرات عديدة تزيد من حدة الأمراض الأخرى فى التخصصات الطبية المختلفة وتتسبب في تفاقهما ، موضحاً أن محاضرات اليوم العلمي سوف تثمر عن الوصول إلى أساليب التشخيص والعلاج الدقيقة للأمراض الصدرية المختلفة التي تصيب السيدات أثناء فترة الحمل .

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah