English

 
   

 

رئيس جامعة أسيوط فى جولة تفقدية بمحيط مشروع مستشفى الإصابات الجديد

2019-05-09


أكد الدكتور طارق الجمال على أهمية العمل الجاري لتجهيز مستشفى الإصابات والحوادث الجامعى الجديد والتى تعد المستشفى الأكبر من نوعه على مستوى الجمهورية والتى تشغل مساحة 3 آلاف متر ، وبطاقة استيعابية 450 سريرا و18 غرفة عمليات ، والمقرر أن تحدث طفرة طبية فى مستوى وكم الخدمة الطبية المقدمة لمصابى الحوادث من محافظة أسيوط ومحافظات الوجه القبلى بأكمله فى ظل ما تحتله مصر من مركزاً متقدماً على مستوى دول العالم فى أعداد الحوادث، وهى أيضاً الحالات الأكثر تردداً على مستشفيات أسيوط الجامعية والتى تستقبل أعداداً هائلة سنوياً من حالات الطوارئ والحوادث حيث استقبلت وحدة الإصابات فى 2018 أكثر من 44 ألف حالة على مدار العام، كما قامت بإجراء 15 ألف عملية جراحية كبرى ولم تتجاوز نسبة الوفيات 1% من إجمالي تلك الحالات، وذلك فى ظل أن معظم الحالات المترددة عليها من الحوادث والحالات الحرجة وهو ما يجعل الحاجة إلى سرعة تشغيل مستشفى الطوارئ الجامعي خلال الشهور القادمة أمراً هاماً وعاجلاً.
جاء ذلك خلال جولة تفقدية لرئيس جامعة أسيوط فى محيط مشروع مستشفى الإصابات والطوارئ الجديد والجاري الانتهاء من أعمال التشطيب النهائية لها وذلك عن طريق شركة المقاولون العرب ، كما جارى البدء فى اتخاذ إجراءات توفير المعدات والتجهيزات الطبية اللازمة لها وذلك بالتنسيق مع مختلف الهيئات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.
ثم أعقب ذلك توجه رئيس جامعة أسيوط فى جولة ميدانية داخل حرم مستشفيات أسيوط الجامعية بحضور الدكتور حسن عبد اللطيف نائب رئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية والدكتور عصام عزت نائب مدير المستشفى الجامعى لشئون استقبال الطوارئ وذلك لتفقد العمل الجارى لتجهيز وحدات مخازن مركزية جديدة وكذلك مجمع لانتظار العجلات البخارية وهو ما يأتى فى إطار خطة الجامعة لإعادة تنظيم وتقسيم المساحات الشاغرة بمستشفيات أسيوط الجامعية بما يحقق تعظيم الاستفادة من إمكانيتها .

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah