English

 
   

 

طالبات جامعة أسيوط تستعرض استخدام عرائس الماريونت والقفاز كأحد الوسائل التعليمية للأطفال وسبل توظيف فن التصوير الجدارى المعاصر فى أعمال الملتقى الابداعى بجامعة العين الإماراتية

2019-10-29


أشاد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط بما يملكه طلاب الجامعة والمنتسبين إليها من كفاءة وقدرة على الإبداع والابتكار وهو ما يعطى للجامعة دافعاً كبير نحو مزيد من المشاركات والفاعليات سواء داخلياً أو خارجياً ، مؤكداً على حرص الجامعة على تقديم كافة سبل الدعم الممكنة لطلابها خاصة المتميزين منهم لتطوير مواهبهم وتنمية إبداعهم كى يصيروا لألاء مضيئة فى طريق العلم .
جاء ذلك عقب تلقيه تقريراً تفصيلياً من الدكتور شحاتة غريب نائبه لشئون التعليم والطلاب حول مشاركة وفد الجامعة في الملتقى الطلابي الإبداعي الواحد والعشرين لعام 2019 والذي ينظمه المجلس العربي للتدريب والإبداع والتابع لاتحاد الجامعات العربية تحت عنوان " دور ريادة الأعمال والإبداع العلمي لدى طلبة الجامعات العربية في نهضة الاقتصاد الوطني " والممتد أعماله فى الفترة من 27 إلى 31 من أكتوبر الجاري والمقام بجامعة العين الإماراتية ، بحضور الدكتور عمرو عزت سلامة أمين عام اتحاد الجامعات العربية ، والدكتور عبد الكريم القضاة رئيس الجامعة الأردنية والدكتور فواز الزغلول رئيس اللجنة العليا للملتقى التدريب الطلابي والدكتور غالب الرفاعى رئيس جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا والدكتورة ابتهال أبو رزق رئيس اللجنة التحضيرية للملتقى وعميدة شئون الطلبة بجامعة العين .
وفي هذا الشأن أوضح الدكتور شحاتة غريب أن جامعة أسيوط تشارك فى أعمال الملتقى من خلال منافستها ببحثين علميين لطالبتين من أبناء الجامعة ، مشيراً أن البحث الأول جاء بعنوان" الريادة الإبداعية فى تصميم عرائس الماريونت والقفاز بمسرح العرائس ودورها في تنمية الاقتصاد الوطني " وتناولت فيه الطالبة نيرة عبدالرحيم بكلية الفنون الجميلة استخدام عرائس الماريونت والقفاز كأحد الوسائل التعليمية للأطفال كبديلاً عن الوسائل التقليدية ، ومدى تأثير تلك الوسائل فى تكوين الطفل واتجاهاته وميوله وقيمه وأنماط شخصيته ، كذلك إكسابه المعارف والمعلومات ومهارات الحوار والقدرة على الاستماع ووسيلة فى التنفيس عن انفعالاتهم المكبوتة ، وبحث سبل تطوير فن تصميم عرائس الماريونيت والقفاز ومسرح العرائس باعتباره من أهم العروض التمثيلية التى يتم توظبفها فى العمليات التعليميو والتربوية .
وعن البحث الثانى أضاف نائب رئيس جامعة أسيوط أنه جاء تحت عنوان " دور ريادة الأعمال في توظيف فن التصوير الجدارى المعاصر للمساهمة في نهضة الاقتصاد الوطني " واستعرضت فيه الطالبة إسراء ياسر بكلية التربية النوعية الفسيفساء كأحد أنواع التصوير الجدارى والتصميمات والأنماط التنفيذية المتبعة والتعريف بالحرفة والتدريب عليها ، واستخداتها المتنوعة فى تجميل المسطحات المعمارية والحوائط والأرضيات ، وسبل تشجيع الشباب والسيدات والأطفال على التعرف على هذة الحرفة التراثية خاصة فى ظل كونها آمنة الاستخدام ، الترويج لبيع منتجات الفسيفساء بالبازارات كهدايا تذكارية وسياحية واستخدامها فى التصميم الدراخلى للمنشأت العامة والخاصة لتنمية التذوق الجمالى والبصرى فى المجتمع .

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah