English

 
   

 

15 محاضرة في مختلف العلوم البيطرية في اليوم الأول من المؤتمر العلمي الثامن عشر لكلية الطب البيطري بجامعة أسيوط

2019-11-06


شهدت جامعة أسيوط انعقاد 3 جلسات علمية تضمنت 15 محاضرة في مختلف التخصصات البيطرية وذلك ضمن فاعليات اليوم الأول للمؤتمر العلمى الثامن عشر لكلية الطب البيطرى والمنعقد بها في الفترة من 5 وحتي 7 نوفمبر الجاري تحت عنوان "أهمية البحث العلمى والمشاركة المجتمعية فى تنمية الثروة الحيوانية محلياً وإقليمياً " والذى يشارك فيه نخبة من الأساتذة والباحثين من كليات الطب البيطرى من عدد من الجامعات المصرية والعربية والإفريقية تحت رعاية اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط، والدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة، والدكتور أحمد المنشاوي نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث.
وقد شملت الجلسة الأولى 3 محاضرات تناولت تصنيع اللقاحات البيطرية في مصر، وإثبات الفن الصخري وجود واستخدام الجمال في شمال أفريقيا، وأحدث المنتجات الدوائية من إنتاج شركة إتكوفارما.
أما الجلسة الثانية فدارت حول طب الأحياء المائية ورعايتها، واشتملت على 6 محاضرات تناولت إحداها دراسة عن تأثيرات الريحان ومركب البيو-جين على مناعة ومقاومة أسماك البلطي النيلي، والتي هدفت إلى معرفة تأثير إضافة عشب الريحان أو مركب البيوجين أو خليط منهما كإضافات غذائية على المتغيرات الدموية والفسيولوجية والمناعية للبلطي النيلي، واستنتجت أن ذلك يحسن الحالة المناعية ومقاومة الأمراض في أسماك البلطي النيلي.
كما ناقشت محاضرات أخرى دراسات عن المتبقيات الدوائية كخطر صامت، وعدوى الفيبريو في الترايدكيناماكسيما والترايدكيناجيجس المستزرعة في الأحواض الزجاجية والأقفاص البحرية في الغردقة-البحر الأحمر-مصر، والتأثيرات المضادة للبكتريا لجزيئات أكسيد المغنسيوم النانونية في أسماك البلطي النيلي، والتأثيرات الوظيفية لجزيئات أكسيد المغنسيوم النانونية في أسماك البلطي النيلي، وقابلية إصابة أسماك المبروك العادي بفيروس حمى أسماك المبروك الربيعية عقب حقن الديكساميثازون.
كما تمحورت الجلسة الثالثة حول الطب الشرعي والسموم والمراقبة الصحية على الأغذية وتضمنت محاضرة عامة تلتها 7 محاضرات متخصصة ناقشت أولاها الخطر السمي لبعض متبقيات مبيدات الآفات وبولي كلورو الفينيل في اللحوم المستوردة المستهلكة في السوق المصرية وفي مدينة أسيوط على وجه التحديد والتي سجلت ارتفاعاً ملحوظاً في عينات اللحوم التي خضعت للفحص ونظراً للمخاطر الصحية المحتملة المرتبطة باستهلاك اللحوم والتي لا يمكن تجاهلها فقد أوصت الدراسة بضرورة الفحص المنتظم والمستمر للمتبقيات الكيميائية في كلٍ من اللحوم المستوردة والبلدية لضمان صحة وسلامة المستهلكين.
كما ناقشت دراستان تخزين الجبن الأبيض، الأولى بعنوان التقييم الحسي والميكروبيولوجي والصحي للجبن الأبيض الطري المحفوظ بزيت الأوريجانو، والتي أثبتت فعالية زيت الأوريجانو في مقاومة بعض أنواع البكتيريا الممرضة والمسببة للفساد الغذائي في منتجات الألبان، والثانية بعنوان النشاط الحيوي الواقي للاكتوبسيلاس سبلانتيرم على بعض أنواع البكتريا المسببة للأمراض والفساد الغذائي في الجبنة البيضاء، واعتمدت على استخدام البكتيريا النافعة المنتجة لحمض اللاكتيك (البروبيوتك) في مقاومة بعض البكتيريا الضارة وحفظ الغذاء وتقديم فوائد صحية للمستهلك في آنٍ واحد.
وناقشت محاضرات أخرى مدى تواجد بعض الفطريات المفرزة للسموم في بعض المحاصيل الزراعية المستخدمة في غذاء الحيوان في أسيوط، والطفرات المحدثة بمبيد الأميداكلوبريد على الجرذان والتأثير المخفف للمعالجة بزيت الزيتون قبل وبعد التعرض للأميداكلوبريد، وتقييم النواحي الميكروبيولوجية للسمك المخمر (الفسيخ) بولاية الخرطوم.

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah