الرئيسية < كلمة العميد

كلمة العميد

محمد محمود محمد أحمد عبدالوهاب

يعتبر معهد بحوث وتكنولوجيا صناعة السكر من النقاط المضيئة فى سماء العلم فى جمهورية مصر العربية ليس على المستوى العلمى الذى يتميز به فقط بل كنموذج يحتذى به في ربط الجامعة والبحث العلمى بالصناعة وخدمة المجتمع والبيئة. هذا معهد فريد من نوعه فى جمهورية مصر العربية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا كلها ومن المعاهد المعدودة فى هذا المجال على مستوى العالم حيث لا يتعدى عدد المعاهد المماثلة على مستوى العالم عدد أصابع اليد الواحدة. أنشأ هذا المعهد نتيجة لجهود مخلصة وعقول مستنيرة مؤمنة بأهمية العلم من قيادات شركة السكر والصناعات التكاملية وجامعة أسيوط. وقد حقق المعهد الأهداف التى قام من أجلها والآمال المرجوة منه على المستوى البحثى والأكاديمى وذلك من خلال إجراء بحوث علمية ورسائل علمية تطبيقية موجهة لخدمة صناعة السكر والبيئة وكذلك أعداد كوادر قادرة على إثراء البحث العلمى والإسهام فى تقدم ورقى صناعة السكر فى مصر. كما اسهم المعهد على المستوى الإقليمى والعالمى فى مجال صناعة السكر من خلال عقد دورات تدريبية لمتدربين من الدول الأفريقية وتنظيمه للعديد من المؤتمرات الدولية بدعم من جامعة أسيوط وشركات السكر الوطنية والتى أسهمت فى ربط المعهد بالدول الأفريقبة والعربية والمنظمات العالمية المتخصصة فى مجال صناعة السكر. الشكر كل الشكر للقيادات التى قامت بأنشاء هذا المعهد والقيادات المتعاقبة من شركات السكر والجامعة  التى دعمته ليكون على هذا المستوى الرفيع المتفرد. والرجاء كل الرجاء للقيادات القائمة من الجامعة وشركات السكر الإستمرار فى دعمها للمعهد حتى يستمر فى عطاؤه ورسالته.

وفقنا الله جميعا لخدمة ورقى مصرنا الحبيبة



أ . د محمد محمود محمد أحمد عبدالوهاب