English

 
   

 

جامعة أسيوط تطلق ورشة عمل طبية للكشف عن عوامل الخطورة المسببة لأمراض القلب ضمن أعمال المؤتمر السنوي الـ32 لكلية الطب

2019-03-24


شهدت جامعة أسيوط اليوم انطلاق فعاليات ورشة عمل للكشف عن عوامل الخطورة المسببة لأمراض القلب والتي نظمها قسم الباطنة بكلية الطب بجامعة أسيوط ، على هامش أعمال المؤتمر السنوي الـ32 لكلية الطب والذي انطلق اليوم الأحد الموافق 24 مارس الجاري وتستمر فعالياته لمدة ثلاثة أيام ، وذلك تحت رعاية الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة ، وبحضور الدكتور أحمد المنشاوى نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث الدكتور شحاته غريب شلقامى نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ، والدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون البيئة وخدمة المجتمع ، والدكتورة مها الخولى وكيل كلية الطب لشئون البيئة وخدمة المجتمع ورئيس المؤتمر ، والدكتور جمال ربيع رئيس قسم الأمراض الصدرية ومقرر المؤتمر ، والدكتورة ايمان خضر استاذ الامراض العصبية والنفسية ومقرر المؤتمر.
وأوضحت الدكتورة غادة عبد الرحمن الخطيب الأستاذ المساعد بقسم الأمراض الباطنة ومنسق أعمال الورشة ان تلك الورشة تعد أحد الأنشطة الاجتماعية للقسم والتى تم عقدها بإشراف الدكتور علاء عبدالمنعم رئيس القسم والتي تهدف إلى الكشف عن عوامل الخطورة المسببة لأمراض القلب وذلك لأعضاء هيئة التدريس المشاركين فى المؤتمر ، حيث تضمنت الورشة قياس نسبة السكر والدهون فى الدم وكذلك قياس كتلة الجسم والدهون ، و نسبة الكوليسترول ، يأتي ذلك انطلاقاً من أهمية التوعية بضرورة الكشف عن السكر وذلك من شأنه تقليل المضاعفات التي تصاحب المرض خاصة بعد أن اثبتت آخر الإحصائيات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية لعام 2017 ان تعداد المصابين بالسكر فى مصر وصل إلى 8.2 مليون شخص.
وفى الإطار ذاته أضافت الدكتورة غادة ان الورشة تضمنت كذلك لتوعية بالعوامل والأسباب التى تزيد من احتمالية الإصابة بمرض السكر ومنها ارتفاع كتلة الجسم لأكثر من 25كجم/م مربع ، وارتفاع فى ضغط الدم ونسب الدهون الثلاثية بالجسم ، التاريخ المرضى فى الأسرة ، سكر الحمل .
كما اشارت الدكتورة غادة انه تم خلال الورشة توعية المشاركين بأساليب الوقاية من مرض السكر ومنها ممارسة الرياضة وخاصة المشى ، الاعتماد على نظام غذائي صحي ، إنقاص الوزن ، وأوصت بضرورة عمل كشف عن مرض السكر بصفة دورية خاصة بعد سن الـ45ويمكن الانتظار إلى ما بين عام واحد إلى ثلاثة أعوام قبل إعادة الفحص ، أما السيدة التى تعانى من سكر الحمل فمن الضروري ان يتم إجراء فحص للكشف عن السكر بعد الولادة بـــ8 أسابيع ، مع متابعة السكر كل ثلاث سنوات إذا لم يحدث إصابة بالسكر .

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah