English

 
   

 

برتوكول للتعاون بين الجامعة والوزارة ومشروع إنشاء الجامعة الأهلية بأسيوط الجديدة محور لقاء وزير الإسكان ورئيس جامعة أسيوط والمحافظ

2014-01-01

        فى إطار زيارة المهندس إبراهيم محلب وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية لمحافظة أسيوط وجولاته الميدانية مع اللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط لتفقد عدد من المشروعات المختلفة ، عُقد مساء أمس لقاءً جمعهم والدكتور محمد عبد السميع رئيس جامعة أسيوط  وبحضور الدكتور أحمد عبده جعيص نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث والدكتور محمد أبو القاسم عميد كلية الهندسة ولفيف من القيادات الإدارية والتنفيذية بالمحافظة .

        حيث أشاد المهندس محلب بمستوى جامعة أسيوط ومكانتها العلمية المرموقة بين الجامعات المصرية ودعا إلى إقامة تعاون حقيقى وفعال للاستفادة من إمكانيات الجامعة وما تضمه كلية الهندسة من علماء وخبراء متميزين فى مجال الهندسة والمعمار وذلك فى الإشراف ومتابعة تنفيذ المشروعات السكنية والهندسية بالمحافظة والتى تتضمن مراجعة التصميمات الإنشائية وتقييمها وتدريب المهندسين ، وذلك فى إطار إبرام برتوكول تعاون بين جامعة أسيوط ووزارة الإسكان وهيئة المجتمعات العمرانية يهدف إلى تحسين المنتج المقدم فى الإسكان الاجتماعي ورفع مستوى الجودة به ، بالإضافة إلى قيام جامعة أسيوط بخبراتها المتميزة بالإشراف على منظومة جودة مشروع الإسكان الاجتماعي بالمحافظة وذلك لأهميته وما يمثله من خطوة حقيقية على طريق النمو والتنمية فى صعيد مصر ، معرباً عن أمله أن تكون أسيوط نموذج للتغير ومرآه تعكس إمكانية تحقيق التطوير والتقدم المنشود فى باقى محافظات مصر  .

        ومن جانبه أكد الدكتور عبد السميع على تقدير الجامعة وتحملها للدور المنوط بها فى خدمة مجتمعها ومسئولياتها فى تطويره والعمل على تنميته ومن هنا جاءت فكرة إنشاء جامعة أهلية لا تهدف إلى الربح بمنطقة أسيوط الجديدة على مساحة 40 فدان كمحور تنموى يحقق عدة أهداف تتضمن تنمية موارد الجامعة وتقديم مجال جديد للخدمة التعليمية والبحثية لأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم ، كما يأتي المشروع تلبية لاحتياجات أبناء الصعيد فى الحصول على فرصة الالتحاق بالتعليم العالى والحد من الهجرة الداخلية إلى العاصمة ومحافظات الوجه البحرى وما يمثله ذلك من عبء مادى عليهم ، كما يحقق المشروع الاستفادة من استثمارات معطلة تصل قيمتها إلى 8 مليار جنيه بمنطقة أسيوط الجديدة نتيجة لوجود محور تنموى هام كالجامعة الأهلية ، ويوفر كذلك ما يقرب من 5000 فرصة عمل فى شتى المجالات ، مضيفاً أن الجامعة الأهلية سوف يكون لها دور فعال فى إعمار المنطقة وتفعيل حركة المواصلات وتنشيط الحركة التجارية فى أسيوط الجديدة ، وقد أشاد وزير الإسكان بالفكرة وتعهد بتبنيها وتذليل الصعوبات التى قد تواجهها .

        وقد أوضح رئيس الجامعة أن   إنشاء مشروع الجامعة الأهلية لا يحتاج إلى تمويل مادى ولكنه فى حاجة إلى دعم لوجستى وتسهيلات إدارية حتى يتم تنفيذه بنجاح وهو ما سوف يحقق نقلة حضارية فى محافظة أسيوط وشتى محافظات الصعيد .

 

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah