English

 
   

 

خلال افتتاح مؤتمر "أساسيات اضطرابات الغدد الصماء" بجامعة أسيوط مصر الأعلى فى معدلات الإصابة بمرض السكرى

2014-04-09

 

بدأت اليوم بجامعة أسيوط فعاليات مؤتمر " أساسيات اضطرابات الغدد الصماء والسكرى " والذى ينظمه قسم الأمراض الباطنة بالاشتراك مع وحدة الغدد الصماء وأمراض السكر بكلية الطب، تحت رعاية الدكتور محمد عبد السميع رئيس الجامعة، وبحضور الدكتور أحمد عبده جعيص نائبه لشئون الدراسات العليا والبحوث ، والدكتور عادل ريان نائبه لشئون التعليم والطلاب ، والدكتور حسن صلاح نائبه لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة , الدكتور أحمد مخلوف عميد الكلية .

أكد الدكتور احمد عبده جعيص فى كلمته التى ألقاها فى الجلسة الافتتاحية نيابة عن رئيس الجامعة  أن  مرض السكري يعتبر  من الأمراض الشائعة  على مستوى  العالم  وسببه يرجع الى التلوث البيئى والذى زادت معدلاته فى الأونة الأخيرة  وهذا يؤثر بطبيعة الحال على مستوى  البنكرياس وعلى آداؤه وكفاءته ، كما دعا الى توجيه المزيد من العناية والاهتمام بالأطفال المصابيين بالسكرى وكيفية تعامل الأسرة والمدرسة على الطفل المصاب بالمرض .

ومن جانبه أكد الدكتور أحمد مخلوف أن مثل هذه المؤتمرات تمثل نقطة مضيئة في  مسيرة الكلية نحو رسالتها الأساسية وهي التعليم الطبي , مضيفاً أن هناك تطور في العملية التعليمية لقسم أمراض الباطنة وهو ما يدفعها للنهوض بأعباء هامة وجادة يحتاجها قطاع الصعيد بأكمله , متمنياً من القسم إعداد عدد من الشهادات والدبلومات المهنية التخصصية للطلاب والباحثين , إلي جانب السعي للنهوض بعدد من المشروعات التي أخذتها علي عاتقها الكلية ومنها مشروع " التميز في التعليم الطبي " ومشروع " جودة الخدمات الصحية " ومشروع " تطوير البحث العلمي " .

وقد أكد الدكتور نور الدين حفنى رئيس القسم ورئيس المؤتمر  فى كلمته أن المؤتمر يعتبر فرصة هامة لاثراء النشاط العلمى والوقوف على أحدث طرق العلاج لمرضى السكرى والذى يعتبر واحدا من الأمراض المزمنة والتى يتزايد أعداد المصابين به يوما بعد يوم ، كما أعرب عن سعادته بتزامن عقد المؤتمر مع الاحتفال باليوبيل الذهبى للقسم والذى تم انشاءه بفضل سواعد أعضاؤه من الأساتذة والأطباء أمثال الدكتور محمد منير شهوان والدكتور سمير سيد عبدالقادر والدكتور طلعت غنيم والذين ساهموا بالنهوض بالقسم الى ان وصل إلي ما هو عليه الآن، حيث بدا العمل به عام 1963 بامكانيات ضئيلة  بلغت حوالى 60 سرير ووحدة غسيل كلوى تحتوى على ثلاث ماكينات غسيل كلى ، اما الآن فقد لحق بالقسم تطورات كبيرة سواء فى الامكانيات المادية أو العلمية فالقسم الآن يضم 180 سرير ، 6 وحدات (وحدة الكلى تضم 40جهاز غسيل كلى – وحدة امراض الجهاز الهضمى – وحدة الروماتيزم – وحدة أمراض الدم – وحدة امراض القلب -  وحدة  مرض السكرى) ، كما يمنح القسم درجة الماجستير والدكتوراه  فى الامكراض الباطنة والدم والكلى ، كما يسهم القسم فى معظم الأقسام الطبية الأخرى ، وأوضح ان القسم حاليا يقوم بإعداد وحدة لزراعة النخاع  كما يعكف القسم ايضا فى الفترة المقبلة على انشاء وحدة لزراعة الكبد والكلى.

كما أوضحت الدكتورة لبني التوني رئيس وحدة الغدد الصماء ومقرر المؤتمر أن المؤتمر الذى يستمر لمدة يومين  يهدف إلي زيادة الوعى الطبى بإضطرابات الغدد الصماء والسكرى و مضاعفاته مثل السكته القلبية والدماغية والإصابة بالعمى والفشل الكلوى وبتر الأطراف وسبل تجنبها .وكذلك التنويه على أمراض الغدد الصماء مثل إضطرابات الغة الدرقية وتأثيرها على النمو والإنجاب ، و الخلل فى الغدة الكظرية ، و السمنة وأيضاّ مرض هشاشة العظام الذى قد يصيب السيدات بعد إنقطاع الطمث وتؤدى إلى حدوث كسور صعبة اللإلتئام ، معربة عن أملها أن يساعد المؤتمر فى تشجيع صغار الباحثين على القيام بأبحاث علمية وعملية تفيد المجتمع وترتقى بنا إلى العالمية وهو ما  ينعكس بدوره على رفع المستوى الصحى والعلاجى للمرضى مع  تمنياتنا بالشفاء والصحة للجميع .

هذا وويشهد المؤتمر حضور أكثر من 300 مشارك من  ألأساتذة والمتخصصين  فى مجال الغدد الصماء والسكرى من معظم جامعات مصر الأسكندرية –القاهرة – الزقازيق  المنصورة بنى سويف الفيوم المنيا سوهاج  للأطلاع على أحدث ما وصل إليه العلم فى مجالات الغدد الصماء والسكرى

 

 

عودة

 

 

المصدر : إدارة الإعلام والترجمة

بالإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام

 

Visitors Since November 2009

Web Site Counters

Copyright © 2009,Assiut University, Designed by hebat allah